دفن مارادونا بجوار والديه.. وأنصاره يقتحمون القصر الرئاسي .. صـــور

   دفن جثمان أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا بالقرب من قبري والديه في مقبرة خاصة بالعاصمة بوينس آيرس.

    كان جثمان الأسطورة مارادونا قد نقل من القصر الرئاسي (كاسا روسادا) بالمركز التاريخي في بوينس آيرس إلى مقبرة جاردين دي بيلا فيستا، حيث اقتصر حضور المراسم على الأقارب والأصدقاء المقربون.



 

    في المقابل ، اصطف العديد من المشجعين على طول طريق موكب الجنازة لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على أحد عظماء لعبة كرة القدم.

     كان محبو مارادونا اقتحموا القصر الرئاسي أمس... وصعد المشجعون فوق السياج عند المدخل ، بسبب خشيتهم من عدم السماح لهم بالدخول من أجل إلقاء النظرة الأخيرة علي مارادونا... واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق الجماهير، فيما تم نقل نعش مارادونا داخل القصر إلى مكان أكثر أمانا في غرفة أخرى حتى تم نقله بعد هذا إلى مكان دفنه.

   في غضون هذه الفترة ، اندلعت اشتباكات بالقرب من القصر الرئاسي في المركز التاريخي للعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس. وألقى المشجعون الغاضبون الحجارة والزجاجات على الشرطة التي ردت بالرصاص المطاطي وخراطيم المياه.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق