هاي سليب
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

حل سحري للتخلص من الارق و ادمان الهواتف الذكية
مع هيمنة عصر وسائل التواصل الاجتماعي، وتحول كثير من الصحفيين ووسائل الإعلام إلى هذه المنصات تحقيقا للسبق الصحفي، باتت تلك المنصات جزءا لا يتجزأ من حياة الصحفيين، وبالتأكيد من المتلقين لآخر الأنباء والأخبار.

 

ودخل الهاتف الذكي بتطبيقات التواصل الاجتماعي غرف النوم لشريحة واسعة وكبيرة من الناس في مختلف أنحاء العالم، وتراكمت عادت جديدة لم تكن معهودة سابقا، إلى أن أصبح التخلص من هذه العادات الجديدة أمرا صعب المنال.

بل تحول الأمر بصورة غريبة، فعندما أصبح من الصعب النوم مباشرة، أو في حالة القلق الذي يسبق النوم، صار التوجه إلى تصفح وسائل التواصل الاجتماعي حالة "علاجية"، شخصية بالتأكيد وليس طبية، يلجأ إليها كثيرون قبل النوم للتخلص من الأرق والإجهاد.

وفي نهاية المطاف، وعندما يقول شخص ما إنه يريد أن يتخلص من الهاتف الذكي خارج غرفة النوم، صار هذا الأمر مدعاة لسخرية البعض على أساس أن أحدا لا يمكنه فعل ذلك، لأن الأمر صار أشبه بالإدمان.

باختصار، تتلخص الفكرة الأساسية للنوم دون هاتف ذكي في إخراجه من غرفة النوم، وليس بإبقائه بجانب السرير أو تحت الوسادة، ذلك أنه يظل في هذه الحالة في متناول اليد في حال الشعور بالقلق والأرق.

 وللصحو المبكر من دون الاستعانة بمنبه الهاتف الذكي، ما عليك  إلا الحصول على ساعة منبه تقليدية، التي تعد أيضا أكثر أمنا من الهاتف الذكي ببطاريته التي قد تنفجر في أي لحظة ولأي سبب من الأسباب، كما طالعتنا العديد من الأخبار في هذا الشأن.

لا شك أن الصحفي أحد أولئك الذين صار الهاتف الذكي جزءا أساسيا من حياتهم، غير أن الأمر بالنسبة إليه تحول إلى كابوس، فهو بات يعتقد أنه لا يمكنه التواصل مع العالم الخارجي من دون، فكيف به يتركه خارج غرفة نومه.

في الحقيقة، لا أحد يحتاج الهاتف الذكي قربه عندما يحتاج إلى النوم، وغياب الهاتف وعدم وجوده بجانب السرير هو أشبه بالمهدئ، وأي شخص يفعل ذلك وهو مدرك لهذه الحقيقة، سيرى أنه سيغط في نوم عميق وبسرعة كبيرة حتى قبل أن يعي ذلك.

وتعد قراءة الكتب المطبوعة أو الصحف الورقية، خصوصا إن لم تكن من الورق المصقول أو اللامع، من الأمور التي تساعد على النوم من دون هاتف ذكي.

وعند الصباح، وبعد نوم مريح وهادئ لأكثر من 6 ساعات، وخلال تناول قدح من القهوة مع الإفطار الشهي والطازج، يمكن للصحفي أو رجل الأعمال أو أي شخص يعمل في أي مجال أن يقرأ الأخبار التي يريدها، أو تصفح وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، وهذه المرة دون الشعور بالتعب والإرهاق أو الشكوى من قلة النوم.

 


نقلا عن سكاي نيوز





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

سر تجمد الأرض قبل 466 مليون سنة.. تعرف عليه

ويعتقد العلماء أنهم عثروا أخيرا على الإجابة الشافية حول هذا الحدث القديم، وهي انفجار كويكب عرضه 93 ميلا في مكان ما بين المريخ والمشتري، ما تسبب في نشر كميات هائلة من الغبار التي هطلت على الأرض خلال مليوني عام. وقام الغبار الفضائي بحجب أشعة الشمس، ما تسبب في التبريد العالمي الذي وقع تدريجيا... المزيد

تحذير جديد من "واتسآب"

واتضح أن الميزة المصممة لتمكن المستخدمين من مسح النصوص والملفات التي أرسلوه عن طريق الخطأ، ما تزال تترك آثار الرسائل.  وقد لاحظ الباحث، شيش ساشان، أنه حتى بعد إزالة الرسائل، ستبقى ملفات الوسائط المرسلة إلى مستخدمي "آيفون" في دردشات المستخدمين (الذين مكّنوا إعداد "حفظ إلى... المزيد

جيل "الواى فاى" الجديد يحدث نقلة كبيرة فى عالم التكنولوجيا.. صور

حضر المؤتمر، عدد كبير من رؤساء ومهندسي شركات الإلكترونيات والبرمجيات اللاسلكية، حيث ألقى المهندس أحمد عيد مدير مبيعات بـ"redline"، كلمة شارحا من خلالها كيفية التعامل مع منظومة الواي فاي الحديثة والجديدة تسويقيا ومدي أهميتها في مصر ونجاحها في أكثر من دولة حديثة، مؤكدا أن هذه المنظومة... المزيد

تطبيق جوجل ايرث يزيح الستار عن غموض قضية استمرت 20 عاما

وبحسب صحيفة صن سينتينيل كانت السيارة المفقودة مرئية بوضوح على صور الأقمار الصناعية من برنامج جوجل منذ عام 2007، لكن لم يلاحظها أحد طوال الفترة السابقة. وقد قامت الشرطة بسحب السيارة من البركة واكتشفوا بقايا هيكل عظمي بداخلها، وتعود تلك البقايا إلى شخص يدعي وليام إيرل مولت، كان قد اختفى في... المزيد

وزير الاتصالات يفتتح مركز البريد المصري للتبادل واللوجستيات بمطار القاهرة الدولي

بعد إعادة انشاءه وتطويره بالاعتماد على أحدث نظم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتحويله إلى مركز لوجستي معتمد دولياً لتقديم خدمات التجارة الالكترونية، بالإضافة إلى ارسال واستقبال جميع البعائث الصادرة من مصر والواردة إليها من كافة دول العالم عبر البريد المصري.   وفي هذا السياق؛ أكد... المزيد

اترك تعليق