جمال عبد الحميد: طردوني في الأهلي ورفضوا علاجي وطالبوني بالاعتزال 
جمال عبد الحميد: طردوني في الأهلي ورفضوا علاجي وطالبوني بالاعتزال 
جمال عبد الحميد: طردوني في الأهلي ورفضوا علاجي وطالبوني بالاعتزال 

أكد جمال عبد الحميد هداف الزمالك التاريخي أنه انضم للأهلي ولم يكن يملك حذاء كرة وكان يلعب في الشارع حافياً , 




مشيراً انه تلقى العرض من المارد الأحمر وقتها في السبعينات في موسم 76 -77.
أضاف جمال عبد الحميد انه لعب في الأهلي للفريق الأول في سن 17 عاماً وكان وقتها هيديكوتي المدير الفني التاريخي للقلعة الحمراء يتابع مباراة للناشئين , قائلاً :وقتها اختارني بعد المشاركة لأول مرة مع فريق الشباب لمدة 20 دقيقة وقتها ومن يومها لم أجلس طوال المواسم التي لعبت فيها احتياطياً في مباراة وحصلت معه على 7 بطولات منها محلي وأفريقيا.
وقال جمال عبد الحميد في تصريحات تلفزيونية: خرجت من النادي بعد إصابتي وطالبتهم بـ(500) جنيه حتى أكمل علاجي لكنهم رفضوا وطالبوني بإعلان اعتزالي وحصولي على مستحقاتي بعد عامين وهو ما رفضته مشدداً الا أنه حزين على المعاملة التي تلقاها من إدارة النادي في 1982.
وأشار جمال عبد الحميد الي أن جماهير الأهلي استقبلته في البداية بشكل لم يكن مرضياً نتيجة عشقهم للخطيب الذي كان يشارك وقتها وهو مكسور اليد لكنني أحرزت وقتها هدف وبعدها في المباراة التالية سجلت هدف من منتصف الملعب وتواصلت الأهداف حتى أصبحت هداف الفريق مع الخطيب لكن ذلك لم يشفع مع إدارة النادي وقتها التي عانيت حتى أنني اقتربت أن أتسول حتى أعيش خاصة وأنني كنت في سن 22 سنة تقريباً.
وواصل جمال عبد الحميد حديثه أنه لم يهاجم الأهلي يوماً وكل حديثه منصب على الزمالك وأنه ليس عيباً أن يكون زملكاوياً خاصة وأنه النادي الذي شجعه قبل أن ينضم للأهلي في بداية احترافه كرة القدم.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق