جثمان فرخند حسن يصل الى مثواه الاخير بعد صلاة الظهر 

يصل جسمان الدكتورة فرخندة حسن اليوم السبت الى مثواه الاخير  حيث تقام صلاة الجنازة أمين عام المجلس القومى للمرأة سابقا، بعد صلاة الظهر فى مسجد كومباوند بمدينة السادس من أكتوبر.



وتوفيت أمس الجمعة، الدكتورة فرخندة حسن، الأمين العام الأسبق للمجلس القومي للمرأة، وأستاذة الجيولوجيا بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.

وقد تقدم المجلس القومى للمرأة بخالص التعازى والمواساة لأسرة الفقيدة سائلين الله عز وجل أن يتغمدها برحمته ويسكنها فسيح جناته، وأن يلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

واشار المجلس فى بيان امس ان الفقيدة ستبقى حية فى قلوب الجميع ،فقد  أثرت الحياة العامة والسياسية بجهدها وعلمها الغزير، وكانت مصدر الهام لجميع من حولها، و أخذت على عاتقها قضايا المرأة المصرية وعملت بجهد ومثابرة وحرفية عالية لإزالة العقبات والتحديات التى تواجهها ودعمها للحصول علي حقوقها،
 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق