بث مباشر
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

جراحة نادرة لاستئصال ورم فى جسم شاب بمعهد الأورام بأسيوط
بعد جراحة نادرة تجرى لأول مرة في مصر.. استغرقت ١٠ ساعات وبمشاركة إثنان من الطواقم الطبية.. نجح المعهد القومى للاورام بأسيوط فى انقاذ حياة شاب وبعد استئصال دقيق للورم السرطانى المتغلغل على مدار سنوات فى مناطق عميقة من الجسم.


أسيوط - أحمد عمر
 
بعد جراحة نادرة تجرى لأول مرة في مصر.. استغرقت ١٠ ساعات وبمشاركة إثنان من الطواقم الطبية.. نجح المعهد القومى للاورام بأسيوط فى انقاذ حياة شاب واستئصال دقيق للورم السرطانى المتغلغل على مدار سنوات فى مناطق عميقة من الجسم.
 
أجرى الجراحة فريق طبي مشترك من قسم جراحة الأوعية الدموية بكلية الطب بجامعة أسيوط  ومعهد جنوب مصر للأورام بالجامعة.. لشاب فى الثلاثين من عمره  لإزالة ورم يمتد من أعماق الحوض والأعصاب إلى البطن حتى مستوى الكليتين خلف الغشاء البريتونى، ومسببا انسداد باوردة الحوض الحرقفيه وانسداد تام بالوريد الأجوف السفلى حتى أورده الكلية ومتشعبا بين شرايين الحوض والبطن مسببا انسداد بشرايين الطرف السفلى الأيمن وملتصق بالعمود الفقري وعضلاته.. وتبين انه سبق حينما كان المريض عمره عامين محاولة استئصال الورم ولكن دون جدوي. 
 
تابع الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط والدكتور سامي عبد الرحمن عميد معهد جنوب مصر للأورام الجراحة واطمأنا على تمثال المريض للشفاء وهنأ الفريق الطبى بنجاح العملية.
 
ومن جانبه أوضح الدكتور هشام محمود حمزة رئيس قسم جراحة الأورام ومسئول الفريق الطبى أن هذا النوع من الأورام التي تنبع من أعصاب العمود الفقرى والممتدة الى الشرايين والأوردة الرئيسية تعد من العمليات الجراحية الدقيقة وغالبا ما يصاحب التدخل الجراحى إعاقة فى الأعصاب الحركية للأطراف السفلية او عضلات التحكم فى الإخراج او القدرة الذكورية للمريض.
 
وفى حالة  هذا المريض توجد خطورة فى التدخل الجراحى المنفرد يحتم التنسيق من خلال فريق طبى متكامل حيث المريض كان يعانى من مشكلتين غاية فى الخطورة: الأولى هى وجود قصور حاد فى الدورة الدموية للساق اليمني والوريد الأجوف السفلي مما يقتضى التنسيق مع فريق جراحة الاوعية الدموية.
 
والخطورة الثانية هى معاناة المريض من ضعف شديد بعضلة القلب مما جعل التدخل الجراحى لاستئصال الورام أمراً فى غاية الصعوبة، مشيراً انه تم وضع خطة التدخل الجراحى فى خطوات متتابعة حسب سير العملية والوضع الصحى للمريض أثناء التخدير، شملت استئصال الورم بدون ترك أى جزء منه، الحفاظ على وضع الأعصاب بقدر الإمكان، إعادة أعاده اتصال الشرايين الطرف الأيمن حيث كان يعانى المريض من الآلام شديدة وقصور بالدورة الدموية تجعله غير قادر على الحركة ، أعاده زرع كل أورده الحوض والوريد الأجوف السفلى باستخدام وصلات صناعية مدعمه خارجياً.
 
وأضاف الدكتور عثمان محمود أحمد مسئول الفريق الطبى لجراحة الاوعية الدموية أن العملية استغرقت 10 ساعات تم خلالها استئصال الورم كاملا ثم زرع شريان لإعادة الاتصال الدموي للطرف السفلى الأيمن ثم  عمل تصميم من شرايين صناعية وتوصيلها في تصميم فريد وباستخدام وصلات مدعومة خارجيا حتى تسمح بسريان الدم وعدم تجلطه وتتماشى مع ضعف عضله القلب وتم زرع هذا التصميم لأعاده الاتصال الدموي لكل أورده الحوض والوريد الأجوف السفلى حتى أورده الكليتين.واضاف د عثمان ان هذه الحالة تعتبر الاولى فى مصر التى يتم استئصال ورم نادر كبير واعاده الاتصال الدموى لأوردة وشرايين الحوض والبطن مما يعد املا جديدا لمرضى اورام كثيرون كان اختيار التدخل الجراحى غايه فى الصعوبة.
 
وأكد خروج المريض إلى العناية المركزة بمعهد جنوب مصر واستعادة نشاطه اليومي بعد 48 ساعة وانه بصحة جيدة.
 
وأشار الدكتور خالد محمد فارس استاذ التخدير ومسؤل فريق التخدير والعناية المركزة إلى أنه بعد مناظرة الحالة وفحص التحاليل والأشعة تبين أن المريض يعانى من تمدد وضعف فى عضله القلب وكانت كفاءه القلب 30% وبعد شرح الخطورة للمريض وان نسبه الخطورة فى مثل هذه الحالة عالية جدا  تم تجهيز أدوية التخدير اللازمة وكذلك تجهيز الأدوية اللازمة للقلب تحسبا لأى مضاعفات اثناء العملية وكذلك تم تحديد طريقة التخدير المناسبة بحيث لا تؤثر على عضلة القلب وتم الاستعانه باطباء بنك الدم بقيادة د. رانيا بكرى لتعويض المريض ماتم فقده من دم وتم نقل المريض إلى وحده العناية المركزة ووضعه على جهاز التنفس الصناعى لمده ٢٤ ساعه ومتابعه الوظائف الحيوية وتم تدريجيا فصل الأجهزة المساعدة  خلال٤٨ ساعة بعد إجراء الجراحة.
 
وأضاف أن نجاح العملية تم بفضل تضافر جهود الفريق الطبى المساعد الذى يضم الدكتور مصطفى محرزى مدرس مساعد جراحة الأوعية الدموية, والدكتور محمود مصطفى مدرس مساعد جراحة الأورام، إلى جانب  الدكتور مهند أحمد مدرس مساعد التخدير، الدكتور معاذ محمد مدرس مساعد التخدير، والدكتور طه عبد الرازق طبيب مقيم تخدير وعناية، والدكتورة نورهان محمد طبيب مقيم تخدير وعناية، بالإضافة إلى طاقم الحكيمات والتمريض.






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

تسليم ٤٩٤ شهادة قياس مهارة بالقوي العاملة بأسيوط...صور

تم تسليم الشهادات بعد الخضوع لاختبارات فنية تتعلق بالمهن التي سبق وأن تقدموا بطلب للإختبار عليها ، وذلك على أيدي فنيين متخصصين في مجالات ومهن عدة تحت إشراف مباشر من مفتشي مديرية القوي العاملة بأسيوط  .   بحضور منال عزيز ،مدير الإدارة  ، ومفتشي الإدارة وهم :على... المزيد

كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط تنظم لقاءً لاستقبال طلابها الجدد

جاء ذلك خلال لقاء استقبل فيه الدكتور شحاتة غريب شلقامي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب للطلاب الجدد للعام الدراسي 2019/2020 بكلية التربية النوعية حيث شدد الدكتور شحاتة غريب علي ضرورة استغلال تنظيم الوقت و الاستفادة بالقدر الأكبر من المقرارات التعليمية و المشاركة الفعالة في الانشطة... المزيد

الجمال يستعرض سبل تحسين تصنيف جامعة أسيوط و تطوير الحركة العلمية والبحثية

جاء ذلك خلال جولة مفاجئة لرئيس جامعة أسيوط لتفقد مشروع إنشاء معمل الباثولوجى بالمستشفى الجامعي ووحدة البكتريا والجاري الانتهاء من تنفيذهما  لينضما إلى الوحدات الطبية المتخصصة بالعمل داخل مستشفيات أسيوط الجامعية . وذلك بحضور الدكتور حسن عبد اللطيف نائب رئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط... المزيد

نادي الأدب المركزي بجامعة أسيوط ينطلق في ثوب جديد لاصقال المواهب الطلابية

حيث حضر عدد كبير من الطلاب المهتمين بالادب وكتابة  الشعر والقصر القصيرة وغيرها من انواع الفنون الادبية كخطوة من الجامعة لصقل المواهب الطلابية في المجالات المختلفة   وقالت الدكتورة أسماء عبدالرحمن رئيس نادي الادب ان رئيس الجامعة الدكتور طارق الجمال والدكتور شحاتة غريب نائب رئيس... المزيد

الجمال يستعرض سبل تحسين تصنيف جامعة أسيوط و تطوير الحركة العلمية والبحثية

جاء ذلك خلال افتتاحه أعمال ندوة علمية نظمها مركز تطوير التعليم الجامعى بالجامعة تحت إشراف قطاع الدراسات العليا والبحوث برئاسة الدكتور احمد المنشاوى نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث تحت عنوان " الاتجاهات الحديثة فى النشر العلمى ومعايير تقييمه " ، وذلك بحضور الدكتور شحاتة... المزيد

اترك تعليق