اخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

جامعة حلوان تشهد انطلاق مؤتمر كلية التربية اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى بالصور
شهدت جامعة حلوان اليوم إفتتاح المؤتمر الدولي الثاني والعلمى التاسع عشر لكلية التربية بعنوان اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى للتعليم وذلك تحت رعاية الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان، وريادة الأستاذة الدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس جامعة حلوان للدراسات العليا والبحوث. 

إقرأ أيضاً

الخطيب يستعين بـ" عاشور" فى منصب كبير بالأهلى
ترامب يحذر من دمار الولايات المتحدة بسبب كورونا
الصحة: شفاء 80 حالة وتسجيل 36 اصابة جديدة مصابة بفيروس كورونا
تعليق صادم من هيفاء وهبى على ظهور فيروس جديد يضرب الصين بعد كورونا
حقيقة اصابة احمد حجازى بفيروس كورونا
اكتشاف اول حالات مصابة بكورونا فى الاسكندرية تعرف على التفاصيل

رأس المؤتمر الأستاذ الدكتور إيهاب حمزة عميد الكلية، ومقرر المؤتمر الأستاذ الدكتور إيمان صلاح الدين وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث وذلك فى  إطار التحول و التمكين الرقمي في المجتمع والرؤى المستقبلية، بحضور الأستاذ الدكتور الهلالى  الشربينى رئيس لجنة قطاع التعليم النوعي والأقتصاد المنزلي ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني السابق.

أكد الأستاذ الدكتور الهلالي الشربينى اننا نعيش نظام عالمي جديد يعتمد على الثروات المعلوماتية حيث تتمثل مدخلاتها ومخرجاتها فى رأس المال المعرفي و ما تضمنة المعرفة من ذكاءات وابداعات صارت تمثل المكون الاساسى والجزء الأكبر من القيمة المضافة فى العملية الإنتاجية واقتصاد المعرفة.

واضاف سيادته انه تتمثل أهمية اقتصاد المعرفة  فى قدرته على تحويل الدول الفقيرة الى دول متطورة وحديثة من خلال تقليل الاعتماد على الموارد الطبيعية وتحسين الأداء ودعم الدخل القومى وتوفير العمل فى مجالات متقدمة ترتبط بنشاطات المعرفة، حيث يعتمد اقتصاد المعرفة بصورة غير مسبوقة فى الاتصالات والمعلومات على إبداعات وابتكارات وتطور الاقتصاد، لذا يجب دعم وغرس مبادئ الثقافة المعلوماتية تعليما وتطبيقا من خلال دمج الطلاب في برامج إعداد المعلم، حيث  يعدالتعليم الرقمي اليوم  مطلبا هاما وحيويا لابديل عنه ولا مناص منه لذا يتحتم  على كليات التربية فى مصر إعداد معلمي المستقبل تكنولوجيا حتى يواكبوا متطلبات العصر ومستحدثاته.

 

واستهل الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان  كلمته نعي الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك أحد أبطال حرب أكتوبر المجيدة .
وأشار إلى سعادتة البالغة باختيار عنوان المؤتمر بما يتواكب مع سياسية الدولة في التمكين الرقمي واقتصاد المعرفة وما يتواكب مع سياسية جامعة حلوان فى التحول والتمكين الرقمى، حيث أن التكنولوجيا اليوم تعد من أهم المفردات في الاقتصاد وأضاف انها سمة القرن الحادي والعشرين فى  الاقتصاد المبني على المعرفة، وهذا يعنى أن مجتمعاتنا تبنى على المعرفة وهيمنتها باعتبار التعليم وسيلة المرور لعصر المعلومات، لذا لابد من تطوير التعليم من خلال تنمية حقيقية برأس المال البشرى الذى هو محور العملية التعليمية .
وأكد سيادته أن المعرفة والإبداع والذكاء الفكري والاصطناعي هو قوام الوصول لاقتصاديات المعرفة، وأن تكون المعرفة هي المحرك الأساسي للنمو الاقتصادي، حيث أن اقتصاديات المعرفة تعتمد على توافر تكنولوجيا المعلومات واستخدام الابتكار والرقمنة ،
وأشار رئيس جامعة حلوان إلى أن التمكين الرقمي في التعليم يهدف إلى تمكين المعلم والطالب والإدارى داخل منشأته التعليمية على حد سواء بشكل دائم ومستمر، من اجل اكسابهم القدرة على توظيف المعلومات، لذا لابد من التمكين الرقمي لكي نتحول من مستهلكين إلى منتجين للمعرفة .

 وأوضحت الأستاذة الدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث أن الانشطة العلمية بالجامعة هى من أهم الأنشطة لما تسهم في تبادل الاراء وتواصل الأجيال، حيث أن المعرفة اليوم أصبحت ترتبط بالاقتصاد والتنمية، ويجب إعداد معلمي المستقبل بالمستجدات الحديثة والتمكين الرقمى، مؤكدة سيادتها  أن المؤتمر يقدم أفكارا ورؤى حول مستقبل التعليم فى ظل التحول الرقمي واقتصاد المعرفة لخلق تعليم وتعلم يرتقى بشخصية المتعلم ويمكنه من اللحاق بركب  التكنولوجيا.

واضاف الأستاذ الدكتور إيهاب حمزة عميد الكلية أن المؤتمر  يهدف إلى تشجيع الحركة العلمية بين المؤسسات العلمية والجامعات والمراكز البحثية لبناء جيل من الباحثين قادر على التنافس في مجال التمكين الرقمي، والارتقاء بمستوى البحث العلمي خاصة البحوث التطبيقية المرتبطة باقتصاد المعرفة للتمكين الرقمي في التعليم، حيث أن المؤتمر يلقي الضوء على التجارب الدولية والعربية حول التطورات والابتكارات في مجال  اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى، كما يهدف المؤتمر الى عرض تطبيقات التكنولوجيا الحديثة فى التعليم والتعلم والتقويم وبناء الوعي بثقافة التقويم كمدخل لجودة التعليم والتمكين الرقمى في دعم فئات المتعلمين .

وأكدت الأستاذة الدكتورة ايمان صلاح وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث أن  محاور المؤتمرناقشت التداخل بين اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى، البيئات الداعمة له في التعليم، آليات اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى وتأثيرها على المتعلم، التطبيقات الذكية لاقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى.

وتتضمن جلسات المؤتمر مناقشة قضايا واتجاهات حول التمكين الرقمي في التعليم، والبيئات التربوية في ظل اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى، تجارب لتطبيقات اقتصاد المعرفة للتمكين الرقمي في التعليم، آليات اقتصاد المعرفة والتمكين الرقمى وتأثيرها على التعليم، توجهات البحث التربوى فى التمكين الرقمي واقتصاد المعرفة.

 

يقام على هامش المؤتمر ورش عمل يحاضر فيها نخبة من رموز العلم والتكنولوجيا والنشر فى مصر والعالم العربي، 
 ويستمر حتى الخميس  27 فبراير 2020 بقاعة المؤتمرات بكلية السياحة والفنادق .







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق