هيرميس
جامعة الزقازيق تنعى ضحية كورونا أمل محمد فنى تمريض أول بمستشفياتها

تنعي جامعة الزقازيق برئاسة د.عثمان شعلان بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره أ. أمل محمد سعيد محمد أحمد إسماعيل فني تمريض أول بمستشفيات جامعة الزقازيق إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد.



يتقدم رئيس الجامعة، والسادة النواب، وعمداء الكليات، ومجلس إدارة المستشفيات الجامعية ، وأعضاء هيئة التدريس، وجميع العاملين والطلاب بالجامعة ، بخالص العزاء والمواساة لأسرة المغفور له  داعين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

أكد د. عثمان شعلان أن الجامعة من جانبها تُقدر كافة الجهود والتضحيات الغالية التي يُقدمها جميع أفراد القطاع الصحي خلال الفترة الراهنة، حيث يمثلون خط الدفاع الأول في مواجهة فيروس كورونا المستجد .





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق