أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

لتدشين مشروع ميكنة العمل وتفعيل خدمة الشباك الواحد

جامعة أسيوط تلتقى بوفود من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري والصحة
وجه الدكتور شحاته غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والمفوض بالقيام بمهام رئيس الجامعة لحين عودة الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط

إقرأ أيضاً

الخطيب يوجه رسالة ساخنة الى صالح جمعة
عايدة رياض تتحدث عن أزمة قضية الآداب بعد ٣٧عاما
المقاول الهارب محمد علي يعلن غلق صفحته الشخصية واعتزال العمل السياسي
اول ظهور لابنة زوجة احمد الفيشاوى .. فيديو
اول تعليق من ياسمين عبد العزيز بعد شائعة ارتباطها بالفنان احمد العوضي


 

وجه الدكتور شحاته غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والمفوض بالقيام بمهام رئيس الجامعة لحين عودة الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط من خارج البلاد دعوته إلى كافة الوزارات والهيئات الحكومية ومنظمات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية إلى التعاون والمشاركة الفاعلة والصادق مع إدارة الجامعة وذلك بهدف تطوير  تقدمه من خدمات طبية رائدة ومنفردة على مستوى صعيد مصر والتى تُعد هى الأضخم والأحدث من نوعها فى صعيد مصر ، مشيراً إلى أن تعاون الجامعة السابق مع كبرى المؤسسات الوطنية الحكومية والخاصة ساهم فى العديد من تنفيذ العديد من الانجازات العاجلة ، مؤكداً على أهمية مشروعى تجهيز مستشفى للإصابات والطوارئ ، وبناء مستشفى 2020 الجامعى الجديد لعلاج الأورام والجارى وضع التصميم الهندسى لها حالياً وهو يحتاج من جميع القوى الفاعلة إلى تكاتف الجهود ومن أجل توفير الدعم المالي والمجتمع للإسراع فى الانتهاء منها فى أقرب وقت .

جاء ذلك خلال اجتماعه مع وفود من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري ووزارة الصحة ومؤسسة وفاء لمصر –البنك العربي  الإفريقي وذلك ضمن أعمال الاحتفال بافتتاح  مشروع ميكنة العمل وتفعيل خدمة الشباك الواحد بمستشفى الأورام الجامعي ومعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط ، وذلك بحضور الدكتور احمد المنشاوي نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ، والدكتور مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، الدكتور سامي عبد الرحمن عميد معهد جنوب مصر للأورام ، والدكتورة هيام الدسوقي مديرة البرامج والإصلاح الإداري بوزارة التخطيط ، والدكتور طارق سعد مستشار وزير الصحة لشئون نظم المعلومات ، والدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة بأسيوط ، والدكتورة تيسير عبد الحميد عميد كلية الحاسبات والمعلومات ، لدكتورة سماح عبد الله عميد كلية التمريض ، والدكتور محمد حلمى المدرس بمعهد الأورام والمشرف على وحدة نقل التكنولوجيا بالمعهد، إلى جانب نخبة من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس بالمعهد وكوكبة من أطباء مستشفى الأورام الجامعي,

 ومن جانبه أكد الدكتور سامي عبد الرحمن ان معهد جنوب مصر للأورام حرص منذ إنشائه عام 1998 إلى تقديم خدمة طبية رائدة ومتميزة للمرضى المترددين عليه من شتى محافظات الصعيد وخارجها والذين يتجاوز يفوق عددهم 50 ألف مريض سنويا ، وذلك لما يضمه من وحدات متميزة مزودة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية ، لافتاً ان المعهد عكف فى الأونة الأخيرة إلى زيادة وتعظيم خدماته الطبية والعلاجية من خلال استحداث الوسائل تكنولوجية المتقدمة فى الأنظمة الطبية والأجهزة ومنها توفير جهاز معجل خطى للعلاج الإشعاعي وهو الأحدث من نوعه فى الصعيد إلى جانب تحديث غرف العمليات  بنظام الكبسولات وذلك بدعم من بنك مصر  ،ومؤخراً تم استحداث مشروع ميكنة العمل بالمعهد وذلك بدعم من وزارة التخطيط  وذلك في إطار تحسين مستوى الخدمة الطبية المقدمة لمرضى الأورام في صعيد مصر ، موجهاً شكره إلى مؤسسات المجتمع المدني والجهات والهيئات القومية وإدارة الجامعة السابقة والحالية لاستمرارهم في دعم المعهد ونهضته طبياً وتكنولوجياً .

وفى السياق ذاته أشار الدكتور طارق سعد إلى أهمية مشروع ميكنة المستشفيات الجامعية والمراكز الطبية وكافة المؤسسات والهيئات  بالدولة والذى يسهم فى توفير الوقت والجهد والارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطن فى كافة المجالات ، ومن هذا المنطلق اشار إلى المشروع القومي للمبادرة الطبية القادمة الخاصة بسرطان الثدي والذى يأتى ضمن المبادرات القومية الرئاسية التى تفعل نظام الميكنة من خلال حصر إعداد وبيانات المواطنين والمرضى مما يسهل فى الكشف والقضاء على كافة الأورام ، حيث تعد المبادرات الطبية أحد الأهداف الرئيسية فى المرحلة الحالية.

كما أشادت الدكتورة هيام الدسوقى بما تتميز به جامعة أسيوط من آداء  طبى وتكنولوجى عالمى ومتميز  كأحد الجامعات التى تتبع نظام الميكنة فى العديد من مستشفياتها الجامعية ومعاملها بالإضافة إلى معهد جنوب مصر للأورام مؤخراً والذى حقق طفرة هائلة فى تطبيق نظام الميكنة به، موضحة ان وزارة التخطيط لا تألوا جهداً فى عم العديد من المؤسسات والهيئات والمستشفيات بمحافظة أسيوط والتى تم اختيارها كمحافظة نموذجية لتطبيق نظام الميكنة بها ، مرحبة بالمزيد من التعاون وتفعيل الشراكة بين وزارة التخطيط وجامعة أسيوط بما يصب في صالح المواطن فى الصعيد.

وحول تفاصيل خطة المعهد لتفعيل تكنولوجيا المعلومات به  أشار الدكتور محمد حلمى بالمعهد ان وحدة نقل تكنولوجيا المعلومات بالمعهد  بدأت فى تطوير الخدمة الطبية المقدمة للمرضى بالمعهد لتكون خدمة إلكترونية بالدرجة الأولى من خلال تفعيل منظومة الحاسب الآلى وميكنة الخدمات بالتعاون مع شركة DMS  والتى تقوم بتنفيذ كافة المراحل الخاصة بميكنة المعهد وفقاً للبرامج المتعاقد عليها ،منوهاً إلى خدمة الشباك الموحد  لإنهاء كافة إجراءات حصول المريض على الخدمة الطبية وإنهاء كل الخطوات الإدارية عن طريق تعامل المريض مع موظف واحد بدلاً من المرور على أكثر من شباك ونقطة خدمية بالمستشفى مما يوفر الوقت والجهد ويسهل على المريض وذويه .

وفى ختام الاجتماع قام الدكتور شحاته غريب شلقامى بإهداء درع الجامعة لكلاً من وزيرة التخطيط الدكتورة هالة السعيد وتسلمته نيابة عنها  الدكتورة هيام الدسوقي ، وللدكتور طارق سعد مساعد وزير الصحة و كذلك لمؤسسة وفاء مصر وتسلم الدرع الأستاذ أشرف بدر المدير التنفيذي بمؤسسة وفاء مصر، والأستاذ رامى على مدير البرامج بمؤسسة وفاء مصر .

كما قام الدكتور أحمد المنشاوي بتسليم درع كلية الطب لوزيرة التخطيط ممثلة فى دكتورة هيام الدسوقي ، وكذلك لمؤسسة وفاء مصر ممثلة فى  الأستاذ أشرف بدر المدير التنفيذي للمؤسسة .

كما قام الدكتور سامي عبد الرحمن بإهداء درع المعهد للدكتورة تيسير عبد الحميد عميدة حاسبات ومعلومات ، وللدكتورة سماح عبد الله عميدة كلية التمريض ، وللدكتور محمود الشربينى المشرف على شبكة المعلومات .







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق