عبور لاند
عبور لاند
تقرير الطب الشرعي يكشف سبب وفاة الطالبة شهد.. والنيابة تستعجل تحريات المباحث
امرت النيابة العامة بتشريح جثة الطالبة شهد أحمد والتي عثر عليها في مياه نهر النيل عقب بلاغ يفيد تغيبها عن منزلها بالاسماعيلية، حيث تم تسليم الجثة لذويها لدفنها عقب الانتهاء من التشريح لتحديد أسباب الوفاة وملابساتها.


طلبت النيابة تحريات المباحث حول ظروف وملابسات الواقعة لكشف غموضها بعد ان استمعت لأقوات والد المتوافه الذي قر غياب ابنته منذ أول أمس بعد خروجها من كلية الصيدلة بجامعة قناة السويس، مؤكدا أنه لا توجد أية خلافات اسرية ولا يتهم أحدا.

كانت الأجهزة الأمنية قد عثرت على جثة شهد الطالبة في كلية الصيدلة طافية في نهر النيل وتمكنت قوات الانقاذ النهري من انتشال الجثة بناحية قسم الوراق وتبين من مناظرة الجثة عدم وجود أية اصابات ظاهرة في جسدا.

في سياق متصل أكد مصدر أمني ان فريق البحث رصد تحركات شهد من خلال كاميرات المراقبة وكشفت أن شهد استقلت سيارة ميكروباص في اعقاب خروجها من الجامعة وتوجهت إلى القاهرة بمفردها.

وكشف التقرير المبدئي للطب الشرعي أن سبب وفاة شهد هو اسفكسيا الغرق.. ليقطع الشك باليقين في هذه القضية التي اثارت السوشيال ميديا خلال الساعات الماضية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق