هيرميس
تفاصيل جديدة في أزمة مصطفي محمد.. والزمالك يرفض اعتذار «سانت إتيان» ويطلب بكشف هوية «طالبي العمولات»

حالة من الاستياء والغضب تسيطر على أروقة نادي الزمالك بعد الحديث عن طلب البعض عمولات من قبل نادي سانت إتيان الفرنسي لاتمام صفقة مصطفي محمد لاعب نادي الزمالك.



ورفض نادي الزمالك الاعتذار المقدم من نادي سانت إتيان الفرنسي، بشأن تصريحات رولاند رومير رئيس النادي الأخيرة عبر أحد البرامج التلفزيونية والتي شهدت اتهامه لبعض الأشخاص من داخل نادي الزمالك بالحصول على عمولات من أجل انتقال مصطفى محمد لصفوف الفريق الفرنسي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، وهو ما رفضته إدارة النادي وأعلنت إنهاء التعامل مع الناس الفرنسي وفشل مفاوضات انتقال اللاعب الي الدوري الفرنسي بشكل رسمي.

ورفض نادي الزمالك اعتذار النادي الفرنسي، وطالب بالكشف عن المتورطين فى ملف العمولات، فى بيان رسمي أو تقديم اعتذار تلفزيوني من أجل الموافقة على الاعتذار المقدم من نادي سانت إتيان الفرنسي، عن تصريحات رئيس النادي رولاند رومير.

نادي الزمالك أكد أنه فى حالة عدم الكشف عن الأسماء المتورطة فى مسألة الحصول على العمولات، سيتم اتخاذ إجراء قانوني رسمي ضد رئيس النادي، من أجل حفظ حقوق نادي الزمالك فى هذا الملف خلال الفترة الحالية.

وأعلن نادي الزمالك إنهاء التعامل مع نادي سانت إتيان الفرنسي بشكل نهائي، بعد تصريحات رولاند رومير رئيس النادي باتهام بعض الأشخاص بالحصول على عمولات من أجل إتمام الصفقة بشكل رسمي، ليقدم سانت إتيان اعتذاره لنادي الزمالك بسبب تصريحات رولاند رومير رئيس النادي والتي أكد من خلالها أن هناك أشخاص داخل نادي الزمالك طلبوا الحصلو على عمولات من أجل رحيل مصطفى محمد للدوري الفرنسي.

 

وجاء في بيان النادي الفرنسي: «نريد التأكيد على أن تصريحات رئيس النادي لم تكن ضد إدارة الزمالك، والمقصود كان الدخلاء الذين يحاولون الدخول في المفاوضات بشأن اللاعب مصطفى محمد، ونؤكد على إيماننا باحترافية وشرف وولاء إدارة الزمالك، ونأمل أن تستمر العلاقات الجيدة بين الناديين.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق