هيرميس
تفاصيل اليوم الأول لفعاليات الأسبوع العربي للتنمية المستدامة 2018¨ صور
انطلقت اليوم النسخة الثانية من الأسبوع العربي للتنمية المستدامة بعنوان "الانطلاق نحو العمل" والمنعقد بمقر جامعة الدول العربية تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي في الفترة من 19 و22 من نوفمبر الجاري


انطلقت اليوم النسخة الثانية من الأسبوع العربي للتنمية المستدامة بعنوان "الانطلاق نحو العمل" والمنعقد بمقر جامعة الدول العربية تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي في الفترة من 19 و22 من نوفمبر الجاري ليمثل اليوم الرابع من فعاليات الأسبوع والموافق يوم الخميس المقبل يوم "مصر" بأعمال المؤتمر والتي تقوم بتنظيمه وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري والأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

شهد اليوم الأول من المؤتمر عقد العديد من الجلسات التي تبنت مناقشة عدد من القضايا والموضوعات الهامة حول التنمية المستدامة بمشاركة واسعة من مسئولين وممثلين عن مؤسسات وجهات مصرية ودولية عدة وممثلي المكاتب الإقليمية لتلك المؤسسات، حيث شهدت الجلسة الافتتاحية للمؤتمر قيام هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بإلقاء كلمة سيادة رئيس جمهورية مصر العربية نيابة عنه وقدمت الجلسة السيدة ندي العجيزي وزير مفوض ومدير إدارة التنمية المستدامة والتعاون الدولي بجامعة الدول العربية.

كما شارك بالجلسة أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية ومنير ثابت نائب الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي اّسيا وعادل عبد اللطيف كبير المستشارين الاستراتيجيين بالمكتب الإقليمي للدول العربية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وأشيش خانة رئيس برنامج مصر واليمن وجيبوتي بالبنك الدولي وشهد جلسات اليوم الأول من المؤتمر مناقشة العديد من الموضوعات الهامة حيث دارت أولى الجلسات حول" دور الشراكات الذكية في تحقيق التنمية المستدامة في الدول العربية " وأدار الجلسة د/رامي أحمد المبعوث الخاص لأهداف التنمية المستدامة للبنك الإسلامي حيث قامت د/هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بإلقاء كلمتها في إطار الجلسة وشارك بالجلسة أيضاً الأميرة هيفاء بنت عبد العزيز اّل مقرن الوكيل المساعد لشئون التنمية المستدامة وشئون مجموعة العشرين بوزارة الاقتصاد والتخطيط بالمملكة العربية السعودية، د/عبد السلام ولد أحمد المدير الاقليمى لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة وبمشاركة د/إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري ،د/نهي المكاوي مدير المكتب الإقليمي بالشرق الأوسط وشمال افريقيا ممثله عن مؤسسة فورد بالإضافة إلى مشاركة د/وليد عبد الوهاب المدير العام لبرامج الدول بالبنك الإسلامي والدكتور نبيل غلاب رئيس مؤسسة زيتونة تمكين عن دولة تونس فيما تناولت ثاني جلسات اليوم الأول من الأسبوع العربي للتنمية المستدامة موضوع "التمويل المستدام".

وقام بإدارة الجلسة ريتشارد ديكتس منسق الأمم المتحدة المقيم بمصر وشارك بالجلسة السيدة هيلاري بنينجتون نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة فورد والسيد وسام فتوح الأمين العام لاتحاد المصارف العربية إلى جانب مشاركة نورا سليم المدير التنفيذ لمؤسسة ساويرس والسيد جوليوم ديلالند وناقشت الجلسة الثالثة والأخيرة من اليوم الأول "التنمية المستدامة في الدول المتأثرة بالنزاعات" بحضور ومشاركة السفير حازم زكي الأمين العام المساعد رئيس مكتب الأمين العام بجامعة الدول العربية ويدير الجلسة السيدة كارميلا جودو المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ممثلة عن المنظمة الدولية للهجرة.

وشارك بفعاليات الجلسة زيات عبيدات أمين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي بالمملكة الأردنية الهاشمية والدكتور عبد السلام ولد أحمد المدير الاقليمى لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة والسيد نيكولا سأوبرلين نائب المدير الإقليمي عن برنامج الغذاء العالمي إلى جانب مشاركة السيدة مهرنازمو ستافافي رئيسة وحدة الأمن البشري بالأمم المتحدة والسيد كيشان خوداي ممثلاً عن المكتب الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والدكتور شبل صهباني المستشار الإقليمي للصحة الإنجابية بصندوق الأمم المتحدة للسكان ويهدف الاسبوع العربي للتنمية المستدامة إلي دعم خطط تحقيق اهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية من خلال ملاقاة الخطة الاممية في برامجها للتعامل مع قضايا التنمية المستدامة في المنطقة العربية إلي جانب الانطلاق بالشراكات نحو العمل لتحقيق أبرز الأهداف التي يتعلق بها مستقبل المجتمعات العربية فضلاً عن توفير منصة حوار للبحث في قضايا التنمية المستدامة في المنطقة العربية.

يُشار إلى أن اليوم الختامي للمؤتمر الموافق الخميس 22 من نوفمبر هو يوم "مصر" من فعاليات الاسبوع العربي للتنمية المستدامة حيث سيتم مناقشة العديد من الموضوعات التي تدور حول آفاق التنمية المستدامة و الابتكار والبحث العلمي وكيفية الحصول علي طاقة نظيفة والقضاء على الجوع الي جانب القاء الضوء علي سوق مصر للتنمية المستدامة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق