المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

تعليق صادم من سيمونى على عدم مشاركة جريزمان أمام أتلتيكو مدريد
شهدت مباراة مباراة برشلونة وأتلتيكو مدريد في الدوري الإسباني، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2، جلوس النجم الفرنسي أنطوان جريزمان على مقاعد بدلاء البرسا حتى الدقيقة 90 ليدخل بديلا بأمر من المدير الفني كيكي ستيين.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

وكان جريزمان (29 عاما) قبل انتقاله لبرشلونة، في صفقة كلفت "البلوجرانا" 10 مليون يورو، النجم الأول ضمن صفوف "الروخيبلانكوس"، والذي حصل وهو ضمن صفوفهم على لقب كأس العالم 2018 مع منتخب فرنسا.

لكن أوضاع النجم الفرنسي لم تكن جيدة حتى الآن مع برشلونة، رغم مشاركاته الكثيرة، حيث خاض 43 مباراة أحرز خلالهم 14 هدفاً وقدم 4 تمريرات حاسمة فقط.

وبعد انتهاء المباراة، توجه المدير الفني لأتلتيكو مدريد، دييجو سيميوني، إلى منطقة الإعلاميين، ليتلقى أول سؤال عن نجمه السابق جريزمان بعد لقطة الدقيقة 90 ودخوله إلى ملعب المباراة.

ووجه مراسل قناة "موفيستار" سؤالا إلى سيميوني عن موقف اللاعب الفرنسي، ليرد المدير الفني الأرجنتيني باقتضاب: "أنا عاجز عن الكلام"، رافضاً الاستطراد في هذا الشأن.

وانتقل سيميوني للحديث عن المباراة سريعاً، ليشيد بلاعبيه وما قدموه في اللقاء، وخص بالإشادة اللاعب البلجيكي يانيك كاراسكو العائد إلى صفوف الفريق على سبيل الإعارة من فترة احتراف في الدوري الصيني، قائلاً: "كاراسكو يقدم مستويات كبيرة منذ مباراة بيلباو، إنه حاسم وفعال، ويلعب بشكل إيجابي، أعتقد أن النسخة الأفضل من كاراسكو عادت بعودته إلينا مجددا".

وأضاف "الجميع اليوم قدم مباراة جيدة للغاية، المباراة بشكل عام كانت سريعة، شهدت الكثير من التقلبات، لكنها كانت ممتعة، اعتمدنا فيها منذ البداية على سرعاتنا، أتيحت لبرشلونة فرص، ونحن أيضاً لاحت امامنا الكثير من الفرص، لكن في النهاية المباراة انتهت بالتعادل".

واشتكى سيميوني من قلة حظ الفريق، وبالتحديد مهاجم الفريق دييغو كوستا، الذي أحرز هدفاً في مرماه بالخطأ، ثم أهدر ركلة جزاء.

وقال: "كوستا لم يكن محظوظاً، لكني أيضاً كنت سيء الحظ بالخروج من هذه المباراة بالتعادل، لقد أغلقنا المساحات بشكل جيد واعتمدنا على الهجمات المرتدة، وكل كرة لنا كانت خطيرة، لكن في النهاية لم نوفق، لكن الأهم هو أن نحافظ على تركيزنا للبقاء في المركز الثالث، فالهدف الرئيسي من الموسم الحالي هو أن نحتل أحد المراكز الأربعة الأولى".

نقلا عن سكاي نيوز




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق