تراجع مخاوف الأسر المصرية بشأن تداعيات فيروس كورونا

أشارت دراسة "قياس أثر فيروس كورونا على حياة الأُسَر المصرية" الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إلى تراجُع مخاوف الأُسَر المصرية بشأن تأثيرات فيروس كورونا على أوضاعها، وقد أصبح 98% من الأسر المصرية على دراية تامة بأعراض كورونا، وأكثر من 45% من الأسر باتت لديها توقعات متفائلة بشأن استقرار دخلها الشهري؛ حيث ترى أن أزمة كورونا قد انتهت بالفعل



كما أشارت الدراسة إلى تراجُع استهلاك الأسر المصرية لبعض السلع بشكل ملحوظ، أبرزها: الفاكهة والطيور، واستمرار استهلاك بعض السلع الغذائية كالأرز، وزيت الطعام، والبقوليات، ولكن بشكل منخفض عنه في بداية الأزمة، مع ارتفاع نسبة الأسر التي زاد استهلاكها للمطهرات والأدوات الطبية؛ نتيجة لزيادة الوعي بخطورة فيروس كورونا.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق