هيرميس
تخصيص 1170 فدان لإقامة محطة معالجة وغابة شجرية فى إسنا جنوب الأقصر 

عقد المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر  إجتماعا بحضور الجهات التنفيذية  لمتابعة التنسيقات التى تجريها المحافظة مع المركز الوطنى لاستخدامات أراضى الدولة لتخصيص عدد من المشروعات التنموية بالمحافظة حيث تم مناقشة اقتراح الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لتخصيص أرض أملاك دولة داخل زمام الوحدة 



وتخصيص قطعة أرض من أملاك الدولة خارج الزمام بمساحة (١١٧٠) فدان بناحية قرية الدير شرق مركز ومدينة إسنا بمحافظة الأقصر لصالح الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى وذلك لإقامة محطة معالجة برك أكسدة وغابة شجرية.
 

يأتى ذلك تنفيذا لخطة الدولة والتكليف الصادر من السيد رئيس الجمهورية لمبادرة حياه كريمة لعدد ١٠٠٠ قرية ضمن ٥٠ مركز  وفيما يخص محافظة الأقصر عدد ٣٤ قرية لمركزى إسنا وأرمنت.

ووجه محافظ الأقصر بضرورة عمل معاينة لموقع بديل بمشاركة كل من الوحدة المحلية لقرية الدير وشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالأقصر والجهاز التنفيذى لمشروعات محافظة الأقصر والمكتب الاستشارى مصر للهندسة الصحية وتبين من المعاينة الصلاحية الفنية لموقع محطة المعالجة.

يذكر أن محطة المعالجة ستخدم عدد ٦ قرى وتوابعها وهى الكلابية وزرنيخ والحلة والدير والحميدات والهنادى بتعداد سكان ١٠٠ ألف نسمة وجارى أعمال الرفع المساحى والجسات بناءا على تعليمات وتكليفات الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى تمهيدا لإعداد التصميم النهائي للأعمال المطلوب تنفيذها واسنادها للشركات المتخصصة فى التنفيذ ولدفع عجلة التنمية.


كما أشار  العميد يحيى عبدالرشيد رئيس الجهاز التنفيذى لمشروعات محافظة الأقصر لمياه الشرب والصرف الصحى إلى وجود عدد ٢ مكتب رفع مساحى هما مكتب الماسة كونسلت لعدد ٥ قرى بمركز اسنا شرق النيل وهى الكلابية وزرنيخ والدير والحميدات والهنادى ومكتب الكيان لعدد ١٠ قرى بمركز إسنا غرب النيل وهى الترعة وكومير وجزيرة راجح والعضايمة والمساوية والقرايا وتوماس ١ وتوماس٢ ووابورات المطاعنة .
وتابع عبد الرشيد أن التكلفة التقديرية لهذه القرى تصل إلى ١,٢ مليار جنيه سيتم تنفيذها على مدار ٣ سنوات متتالية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق