هيرميس
تخصيص 100 فدان لإنشاء أول مصنع أخشاب من مخلفات النخيل بالوادى الجديد.

أعلن اللواء محمد سالمان الزملّوط محافظ الوادى الجديد عن تخصيص مساحة 100 فدان علي الطريق الدائري بطريق الخارجة باريس، تمهيداََ لبدء أولى مراحل إنشاء أول مصنع لإنتاج أخشاب mdf من مخلفات النخيل بطاقة إنتاجية تصل إلى ٦٠ ألف متر مكعب سنوياً ،



بما يعزز فرص التخلص الآمن من المخلفات الزراعية بديلاََ عن مخاطر حرقها ، وتحقيق عائد إقتصادى إلى جانب توفير فرص عمل للشباب وتقليل استيراد الخشب المضغوط من الخارج.

أوضح "الزملّوط" أن فاتورة استيراد هذا النوع  من الخارج بلغت 200 مليون دولار سنويا لتلبية إحتياجات السوق المحلي، وذلك بالتزامن مع المبادرة الرئاسية للتوسع في زراعة النخيل والتي تستهدف زراعة ٥ مليون نخلة خلال ٣ سنوات تم الإنتهاء منها وانتظار بشائر الإنتاج والتصدير خلال السنوات القليلة المقبلة ، مشيرا إلى تشكيل لجنة فنية بالتنسيق مع وزارة البيئة والهيئة العربية للتصنيع لمعاينة موقع المشروع على الطبيعة ضمن خطة زمنية لبدء خطوات التنفيذ. 

ولفت محافظ الإقليم ، إلى أنه تم إعداد دراسة جدوي مستفيضة لكافة جوانب المشروع من قبل الوزارة كما تم الإستفادة من التجارب المماثلة المنفذة بدولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية بالمواصفات الفنية المطلوبة لضمان مستوى الجودة والإنتاج بمعدلات تسمح بتغطية احتياجات السوق المحلى وتصدير الفائض.

وكانت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، قد التقت اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد والفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس لبحث مشروع إستغلال المخلفات الزراعية من خلال إنشاء مصنع ألواح أخشاب mdf من جريد النخيل عالي الجودة.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق