أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بعد حالات إشتباه السحائي : مساعد وزير الصحية يتفقد حميات بنها
تفقد الدكتور علاء عيد مساعد وزير الصحة للشؤون الوقائية، يرافقه الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، اليوم السبت، مستشفى حميات بنها، للاطلاع على سير العمل والخدمات المقدمة للمواطنين

إقرأ أيضاً

أول تعليق من احمد العوضي حول ارتباطه بالفنانة ياسمين عبد العزيز
لغز الحكاية فى اقتحام فيلا نانسي عجرم من البداية إلى النهاية
حكاية تحول خطيبة الراحل هيثم زكى بعد مرور شهرين من وفاته
أحمد موسى يكشف أسباب هروب أردوغان من قمة برلين.. فيديو
ماني يوجه بعض النصائح لمهاجم الأهلي الجديد


وتفقد الأقسام الجديدة التي جرى إضافتها للمستشفى للعمل على استيعاب المزيد من المرضى ودعم منظومة العلاج بالقليوبية وذلك بعد حجز حالة لطفلة بالمستشفي بتشخيص إشتباه بالإلتهاب السحائي

 

 وأوضحت مديرية الصحة بالقليوبية، في بيان لها اليوم، أن مستشفى حميات بنها قد زودت قسم الأطفال بـ 10 أسرة بالطابق الثالث، ليكون قسم الأطفال سعة 31 سرير، بالإضافة إلى تجهيز العناية المركزة للقلب بـ 5 أسرة وسوف يتم افتتاحها قريبا، كما تم تجهيز بنك الدم التجميعي تمهيداً لافتتاح وحدة القئ الدموي قريبا.

 

وتفقد مساعد الوزير الأقسام الجديدة وعلى رأسها عناية الأطفال التي تم إضافتها للمستشفى منذ شهور قليلة سعة 6 أسرة، واطمأن على جميع الإجراءات الطبية المقدمة للمرضى واتباع كافة نظم الجودة والمعايير القياسية لمكافحة العدوى.

 

شارك الزيارة كلا من، الدكتور محمد علي مدير عام الإدارة العامة للحميات بوزارة الصحة، والدكتورة ألفت عبد الرؤوف مدير عام إدارة الطب الوقائي بالقليوبية، والدكتورة ابتسام طارف مدير إدارة الحميات بالقليوبية.

كانت وزارة الصحة قد أعلنت عدم رصد أي حالات مصابة بالالتهاب السحائي الوبائي بين تلاميذ محافظة القليوبية، أو محافظات الجمهورية المختلفة، نافية بذلك ما تم تداوله ببعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن إصابة تلميذين في محافظة القليوبية بمرض الالتهاب السحائي الوبائي.

 

 وأوضحت الوزارة  فى بيان، أنه فور ورود بلاغ يفيد بالاشتباه في إصابة تلميذين بمرض الالتهاب السحائى الوبائى في مدرستين بالمرحلة الابتدائية بمحافظة القليوبية، وتم التوجية، بتشكيل فريق من قطاع الطب الوقائي لتقصي الواقعة والوقوف على حقيقة الأمر، وتبين أن الحالتين إحداهما كانت تعاني من ارتفاع درجات الحرارة وتشنجات، والأخرى ارتفاع درجة حرارة فقط، مشيرا إلى أن إحدى الحالتين توفيت بعد تشخيص إصابتها بتسمم ميكروبي بالدم" وتوفيت الحالة الأخرى نتيجة توقف عضلة القلب وهبوط حاد في الدورة الدموية ولم يثبت إصابتهما بمرض الالتهاب السحائي الوبائي.

 

 أشار الدكتور علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي، إلى أن هناك طفلة أخرى محتجزة بالعناية المركزة بمستشفى حميات بنها، وذلك منذ الثاني من شهر ديسمبر الجاري ، مؤكدًا أنه تم إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة واتخاذ الإجراءات الوقائية كافة، وجاء تشخيصها باشتباه التهاب بالمخ وليس التهاب سحائي، مضيفًا أن الحالة تتلقى الرعاية اللازمة داخل المستشفى، كما تم رفع تقرير كامل بالحالة للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان ووجهت سيادتها بتوفير كافة الرعاية الطبية اللازمة لها.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق