المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بعد تعديل مكافأة "الامتياز" إلى 2200 جنيه.. الأطباء: شكراً للرئيس.. القرار صحح المسار

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

كتب- أسامة عبدالمنعم وإيمان سيد

أثني الأساتذة والأطباء ومديرو المستشفيات علي قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي لرفع مكافأة أطباء الامتياز من 400 إلي 2200 جنيه أي خمسة أضعاف القيمة الحالية للمكافأة تقديراً لجهودهم في مكافحة فيروس كورونا، مؤكدين ان هذا القرار الإيجابي يساهم في رفع مستوي وكفاءة طبيب الامتياز ويوفر له دخلاً مناسباً بدلاً من المعاناة بحثاً عن عمل إضافي في عيادات كبار الأطباء والمستشفيات الخاصة، وجاء هذا القرار لتفعيل قانون المستشفيات الجامعية الجديد الذي ينص علي أن أطباء الامتياز يحصلون علي نسبة 80٪ من مرتب الطبيب المقيم، مشيرين إلي أن القيادة السياسية تولي اهتماماً كبيراً لدعم القطاع الصحي وتحسين الأوضاع المالية للعاملين فيه مما يساهم في الارتقاء بتقديم خدمات الرعاية الصحية للمواطنين.

يقول الأستاذ الدكتور الدسوقي فوده- أستاذ المناعة والحساسية والباطنة ومؤسس ومدير مركز المناعة وأمراض الحساسية بجامعة الأزهر: قرار السيد الرئيس السيسي بداية جيدة لطب الامتياز نشكره وندعه لتصحيح مسار التعامل فهم خط الدفاع الأول والرئيسي في الحرب علي كورونا ويقومون بدور كبير بعد حرمانهم لفترة طويلة من الكثير من الحقوق وما تفعله القيادة السياسية والحكومة يعد استثماراً حقيقياً يحقق عائداً أعلي بكثير مما ينفق عليه فالأطباء لم يبخلوا وانهم يعملون بكل إخلاص وتفان في خدمة المجتمع، وخلال المرحلة القادمة يجب دعمهم مالياً وعلمياً واجتماعياً.

 

الأساتذة: "كورونا" جعلهم في مرمي الخطر.. والزيادة تساعدهم علي الدراسة والتفرغ

يقول الدكتور وفيق محمد- رئيس المؤسسة العلاجية الأسبق- قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي بزيادة مكافأة أطباء الامتياز من 400 إلي 2200 جنيه خطوة جيد تصب في صالح المنظومة الصحية.. والأطباء الشبان لتشجيعهم لأنهم في مرمي الخطر خلال هذه الفترة ولابد من زيادة بدل العدوي لهم حتي تتناسب مع المجهود الذي يبذلونه ولأن أرواحهم وأرواح عائلاتهم في خطر، مؤكداً ضرورة الاهتمام بأطباء الامتياز من حيث التدريب لاكتساب الخبرة من خلال المستشفيات التعليمية التي يجب ان يتم تجهيزها بكافة الأجهزة الطبية والوقائية وعقد دورات لأطباء الامتياز داخلياً وخارجياً خاصة بتلك التي تتعلق بانتشار الأوبئة والفيروسات وكيفية التعامل معها والوقاية من التعرض للإصابة أثناء مباشرة الحالات، خاصة انهم في المواجهة سواء في الأمراض المستوطنة أو الوافدة من الخارج بالإضافة إلي ضرورة التقدير المعنوي بجانب التقدير المادي لكافة الأطباء لأنهم يعملون في ظروف غير اعتيادية ويجب علينا جميعاً أن نقف صفاً واحداً مع الجيش الأبيض.

يشير الدكتور أسامة الأجهوري- ماجستير وأخصائي أمراض الكبد والجهاز الهضمي والأمراض المعدية والزمالة المصرية للأمراض الوبائية- إلي أن القيادة السياسية تولي اهتماماً كبيراً في دعم القطاع الصحي وتحسين الأوضاع المالية للعاملين من الأطباء مما يساهم في الارتقاء بمستوي الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وأن رفع مكافأة أطباء الامتياز بالمستشفيات التعليمية قرار مناسب وخطوة جيدة لأن القطاع الطبي كان يحتاج لنظرة من الدولة وجاء قرار الرئيس السيسي في الوقت المناسب لتصحيح المسار.

يضيف الدكتور أحمد صلاح- استشاري الكبد والجهاز الهضمي بمستشفي شبين الكوم التعليمي- ان هذا القرار سيساهم في حصول طالب الامتياز علي مستوي تدريبي أفضل في المستشفيات الجامعية لأن هذا المبلغ الذي تم زيادته يعد مناسباً جداً مقارنة بالطبيب المقيم، وهذا يجعل طالب الامتياز متفرغاً تفرغا كاملاً للتدريب والدراسة بدلاً من العمل في عيادات كبار الاطباء لزيادة دخلهم.

يؤكد الدكتور هشام عبدالموجود- الاستشاري لرئاسة الهيئة العامة للتأمين الصحي لأمراض الكلي- ان القرار ممتاز وسوف يرفع الروح المعنوية لأطباء الامتياز لأنهم كانوا يحصلون علي دخول بسيطة وكان بعضهم يتم تكليفه بالعمل في المناطق النائية وكانت هذه المبالغ لاتفي باحتياجاته الضرورية ومعظم هؤلاء الأطباء مقيمون بالمستشفيات التعليمية لأنهم في فترة التدريب بعد التخرج، ويعد هذا القرار تشجيعاً كبيراً لهم وأن الدولة تسعي جاهدة للارتقاء بالمنظومة الصحية ورفع كفاءة أطباء الامتياز الذين يعدون أعمدة ومستقبل المستشفيات في مصر.

نقلا عن الجمهورية الورقي





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق