بروتوكول تعاون بين مركز الابتكار جامعة عين شمس وشركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية

وقع الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس ، المهندس حسام رضا حامد العضو المنتدب لشركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية بروتوكول تعاون مشترك بين مركز الابتكار و ريادة الأعمال بجامعة عين شمس وشركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية، بحضور ا. د ماجد غنيمة مدير مركز الابتكار و ريادة الأعمال ، ا. د وئام محمود نائب مدير مركز الابتكار و ريادة الأعمال



يهدف البروتوكول الي اقامة حاضنة ومسرعة أعمال لاحتضان المبتكرين ورواد الاعمال والشركات الناشئة والتي تستخدم التكنولوجيات الجديدةوالبازغة في مجال تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، كما يقدم مركز الابتكار بجامعة عين شمس خدمات دعم الابتكاروالتطبيقات التكنولوجية وخطط دعم وتطوير التكنولوجيات الحديثة المتعلقة بنشاط شركة أيقن أو تطلعاتها المستقبلية التوسعية بالإضافة إلى دعم ريادة الأعمال الداخلية والخارجية على حد سواء، كما يشمل اابروتوكول تقييم التكنولوجيات والنتائج والاقتراحات والمشاريع التطويرية من حيث جاهزيتها للتسويق وإمكانية تطويرها كمشاريع تفيد شركة أيقن وفقاً لخطط الشركة في التوسع والاستثمار.، واختيار ما هو قابل للتحويل لمشروع متكامل بجودة تسمح بتسويقه في الأسواق المصرية او العالمية. ويتفق الطرفان على خطوات وتكاليف تطوير كل مشروع قبل البدء في تنفيذه وذلك لمراعاة طبيعة كل مشروع واحتياجاته.

ويعد مركز الابتكار بجامعة عين شمس هو المركز الرسمي لبناء القدرات وريادة الأعمال في الجامعة ، والذي يعمل على تقليل الفجوة بين الدراسة الأكاديمية والصناعة، منذ عام 2013 مركز الابتكار يقدم مجموعة متنوعة من البرامج متعددة التخصصات الغير تقليدية والتي تم تصميمها حتى يصبح  الخريجين ذوي كفاءة عالية جاهزين للانضمام الي سوق العمل ، بالإضافة إلى ذلك يوجد بالمركز بيت تصميم يضم مجموعة كبيرة من المتخصصين الذين لهم خبرة صناعية طويلة في تصميم ونمذجة وتصنيع المنتجات الالكترونية والميكانيكية والميكاترونية، وقد شارك فريق بيت التصميم في تصميم وتنفيذ عشرات المنتجات لشركات ومجموعة بحثية جامعية مصرية ودولية، كما ان مركز الابتكار بجامعه عين شمس لديه حاضنه اعمال بالاشتراك مع جامعه الاسكندريه واكاديميه البحث العلمي ووزاره التخطيط في نفس المجال.

وتعد شركة أيقن للتكنولوجيا الرقمية هي شركة رائدة في مجال الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمي و الأمان الرقمي من خلال المهارات الحصرية والمرتبطةبهندسة تطبيقات و حلول الثورة الصناعية الرابعة (مثل تطبيقات الذكاء الإصتناعى, إنترنت الأشياء, رقمنة الانظمة التقليدية باستخدام برامج "إسكادا" و غيرها,و تحليلات البيانات الضخمة)، وصياغة سياسات الأمان المعلوماتى/ امن البيانات التشغيلية وتنفيذ ووضع معايير مستويات الأمان المختلفة، بالاضافة الى برامج بناء القدرات ذات المرتبطة بالتحول الرقمى.ولديها فريق عمل متخصص على اعلى مستوى بما لديه من سابق خبرات تطبيقية كبيرة فى مجالات التحول الرقمى, الامن الرقمى, ادارة المشروعات, و التطوير الادارى بمستويية الاستيراتيجى و التطبيقى. تعمل أيقن مع المنظمات المختلفة لتمكين وتأمين العائد الأمثل على الاستثمارالذي يمكن أن تجلبه التقنيات الناشئة لأعمالهم. وقد ساعدت خدماتها (المفصلة خصيصاً) المؤسسات الخاصة والحكومية على زيادة عوائدها، وتحسين الكفاءة التشغيلية والإنتاجية ،وتعزيز القدرة التنافسية والربحية والاندماج فى الاقتصاد الدولى.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق