أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

برامج مكافحة الفيروسات أم Defender.. أيهما الأفضل لنظام ويندوز؟
تتوفر حاليا باقة كبيرة من برامج مكافحة الفيروسات للحواسيب المزودة بنظام مايكروسوفت ويندوز، حيث تقوم شركات عديدة بإطلاق إصدارات مجانية من برامجها المدفوعة لمكافحة الفيروسات، أو أنها تقدم برامجها للشركات المنتجة للحواسيب لكي يتم تثبيتها على الأجهزة بشكل مسبق.

إقرأ أيضاً

أول كلمات لـ سوزان مبارك بعد وفاة الرئيس الأسبق
مرتضى منصور يعلن رحيله عن الزمالك
رئيس الزمالك يتحدى الجبلاية من جديد : لن تخصم نقطة واحدة من الأبيض
رئيس الجبلاية يكشف للمرة الاولى سر تغليظ عقوبة كهربا
الأمن ينفى شائعة غلق مداخل ومخارج القاهرة الجديدة بسبب جنازة مبارك
بأبواب حديدية وجدران فاصلة.. أول صورة لمدفن عائلة مبارك

وأشار المكتب الاتحادي لأمان تكنولوجيا المعلومات إلى أن حالة التهديد الكبيرة تبرر وفرة العروض من برامج مكافحة الفيروسات، حيث دائما ما يتم رصد هجمات جديدة تستهدف حواسيب ويندوز، بالإضافة إلى تزايد خطورة البرامج الضارة باستمرار، مثل فيروسات تشفير البيانات وطلب الفدية، ولذلك ليس هناك بديل لحماية الحواسيب بصورة جيدة.

 

وكان يُنظر لبرنامج مكافحة الفيروسات Defender المجاني والمدمج بنظام مايكروسوفت ويندوز 10 بأنه غير كافٍ لفترة طويلة، إلا أن الشركة الأمريكية قامت بتطوير هذا البرنامج كثيرا في الآونة الأخيرة، حيث يوفر برنامج Defender حاليا حماية آمنة بصورة مستمرة، وفقا للاختبارات الدورية، التي يقوم بإجرائها معهد أمان تكنولوجيا المعلومات AV-Test الألماني.

 

وفي هذه الاختبارات يحقق برنامج Defender نتائج جيدة للغاية أو حتى أفضل النتائج فيما يتعلق باكتشاف البرامج الضارة، وكذلك في هجمات Zero-Day الخطرة، أي الهجمات، التي تستغل الثغرات الأمنية في نفس يوم اكتشافها.

 

وهنا يظهر تساؤل عما إذا كان برنامج مايكروسوفت يجعل البرامج الأخرى غير ضرورية، وللإجابة على هذا التساؤل أوضح رونالد أيكنبرج، من مجلة الحاسوب «c't» الألمانية قائلا "في واقع الأمر لا توفر البرامج الأخرى مزيدا من الحماية، حيث تتشابه الإصدارات المجانية من برامج مكافحة الفيروسات فيما بينها، وتوفر القدر العالي النفسه من الحماية".

 

- دعم شخصي

ولكن الخبير الألماني أشار إلى أن هناك بعض المزايا، التي تقدمها البرامج المنافسة؛ حيث توفر الكثير من الشركات دعما شخصيا لا يقدمه برنامج مايكروسوفت Defender، وتعتبر هذه الميزة مفيدة للغاية بالنسبة للمستخدمين قليلي الخبرة، وتتوفر مثل هذه الخدمة في الإصدارات المتميزة المدفوعة من برامج مكافحة الفيروسات.

 

وبالإضافة إلى ذلك، تتضمن هذه الإصدارات العديد من الأدوات الأخرى مثل الحذف الآمن للملفات أو تنظيف القرص الصلب من البيانات غير الضرورية، وترتبط مدى الحاجة لشراء هذه الأدوات بالاحتياجات الشخصية للمستخدم، وإذا كان المستخدم يعتمد على برنامج مكافحة الفيروسات لسنوات، فإنه لن يحتاج إلى استبدال برنامجه المعتاد ببرنامج مايكروسوفت Defender، إذا لم يكون هناك ما يدعو لذلك.

 

- ماذا عن الإعلانات؟

ويختلف الوضع تماما عندما يتعلق الأمر بالإعلانات، حيث تقوم الكثير من البرامج المجانية لمكافحة الفيروسات بإزعاج المستخدم بإظهار الإعلانات على سطح المكتب، كما يكثر أيضا ظهور النوافذ المنبثقة في الإصدارات المدفوعة، والتي تشير إلى المنتجات الأخرى للشركة نفسها، ولحسن الحظ فإن برنامج مايكروسوفت Defender يتخلص من مثل الإعلانات.

 

وتسري قاعدة مهمة على برنامج مايكروسوفت Defender، حيث يجب أن يكون محدثا دائما، على غرار البرامج الأخرى لمكافحة الفيروسات، وتم ضبط برنامج Defender من المصنع على أنه يتم تثبيت التحديثات تلقائيا، وأن يقوم بالبحث عن التحديثات وتثبيتها تلقائيا، ومن الأفضل ألا يتدخل المستخدم في تعديل هذه الإعدادات لضمان التشغيل الآمن والمريح، وعلى الرغم من ذلك لا يمكن لبرنامج مايكروسوفت Defender ضمان الحماية الكاملة من الفيروسات، مثل البرامج الأخرى لمكافحة الفيروسات.

 

وأشار خبير التكنولوجيا الألماني ديفيد بوث إلى أن ضمان الحماية من الفيروسات يرتبط بسلوكيات المستخدم، مشددا على ضرورة تثبيت التحديثات الجديدة على الفور، وينطبق ذلك بصفة خاصة على متصفح الويب ونظام التشغيل وجميع البرامج الأخرى، التي تتصل بشبكة الإنترنت، بالإضافة إلى ضرورة تثبيت البرامج من مصادر معروفة وموثوقة فقط، وعدم النقر على الروابط المشبوهة، والتي غالبا ما تحتوي على برمجيات وأكواد خبيثة.

 







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق