هيرميس
بايدن يتوقع تدهور الوضع فى البلد بسبب جائحة كورونا

توقع الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، أن تصل حصيلة الوفيات الناجمة عن عدوى فيروس كورونا "كوفيد-19" في الولايات المتحدة خلال شهر فبراير القادم إلى 500 ألف حالة. وفقا لما نشرتة روسيا اليوم



 

وقال بايدن، في كلمة ألقاها يوم الخميس في البيت الأبيض: "الأوضاع ستواصل التدهور قبل أن تبدأ بالتحسن... من المرجح أن يتجاوز العدد الإجمالي للضحايا في الشهر القادم مستوى 500 ألف شخص. حصيلة الإصابات ستستمر في الزيادة".

كما وصف بايدن من جديد جهود الإدارة السابقة في مجال توزيع اللقاحات ضد فيروس كورونا بالفاشلة لكنه لم يشر إلى سلفه، دونالد ترامب، شخصيا.

وفي غضون ذلك وقع الرئيس الأمريكي على أمر تنفيذي لتطبيق قانون الإنتاج الدفاعي لتجاوز العجز في البضائع الضرورية لمكافحة فيروس كورونا وخاصة اللقاحات.  

وعلى الرغم من ذلك أكد بايدن أن "أغلب الأمريكيين سيتم تطعيمهم بلقاح ضد فيروس كورونا بعد مرور أشهر".

وسبق أن تعهد بايدن، الذي تولى منصب الرئيس الأمريكي الـ46 يوم 20 يناير، مرارا بتركيز جهود إدارته على مكافحة الجائحة وخاصة إنتاج وتوزيع اللقاحات بين سكان بلاده، التي تعتبر الأولى عالميا من حيث عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا بحوالي 25 مليون حالة، وكذلك الأولى من حيث عدد ضحايا المرض بـنحو 415 ألف متوف

نقلا عن روسيا اليوم




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق