هيرميس
الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات
بالفيديو.. مفهوم الحصول على أعلى مستوى للاعتماد الدولي لشركات البرمجيات 

قال المهندس محمد الحارثي، مدير تطوير الأعمال وأخصائي التسويق الإلكتروني، إن حصول الشركات على اعتماد مطابقتها لنظام إدارة استمرارية الأعمال "أيزو 22301" يفتح المجال لاغتنام المزيد من فرص العمل وكسب ثقة الموردين، مشيرًا إلى أن الحصول على هذا الاعتماد هو البرهان على جاهزية الشركات على القيام بأعمالها على أكمل وجه مهما كانت الأزمات والتحديات التي قد تتعرض لها.  



 

وأضاف "الحارثي"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي حسن عثمان؛ في برنامج "وطن رقمي"، المذاع على قناة "الحدث اليوم"، أن أعلى مستوى في الاعتماد الدولي لشركات البرمجيات هو خدمة اختيارية تسبق إجراء التقييم يتم فيها معاينة نظام إدارة الصحة والسلامة المهنية الحالي عن قرب ومقارنته بمتطلبات معيار الأيزو 22301. 

 

وتابع: "هذا التقييم والاعتماد الدولي يساعد على تحديد النقاط التي تحتاج لمزيد من العمل قبل إجراء التقييم رسمي؛ مما يوفر الكثير من المصاريف والوقت"، مشيرًا إلى أنه يتم التقييم على مرحلتين في المرحلة الأولى نقوم بمعاينة استعداد المؤسسة للتقييم وذلك من خلال التحقق من وجود الإجراءات والضوابط الضرورية الخاصة بمعيار "أيزو 22301"، وعليه يتم إبلاغ العميل ما إذا تم إيجاد فجوات في النظام ليتم تداركها قبل الانتقال للمرحلة الثانية والتى يتم التحقق من تطبيق هذه الإجراءات والضوابط في المؤسسة والتأكد من أنها تعمل بالكفاءة المطلوبة للاعتماد.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق