• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بالتفاصيل.. "هتك عرض".. تهمة المسن المتحرش بطفلتي المقطم.. والمتهم: "كانت ساعة شيطان"

على مدار يومين كاملين خضع المتحرش المسن صاحب فيديو التحرش بطفلة أمام النيابة العامة التى نسبت إليه تهمة هتك عرض طفلتين بعدما واجهته بالفيديو الذي انتشر على منصات التواصل الاجتماعي كالنار في الهشيم وأدى إلى حالة استياء واسعة ودشن رواد مواقع هاشتاج طالبوا بإعدامه، واعترف المتهم بالواقعة مدعيا :"كانت ساعة شيطان".



واستمعت النيابة لأقوال والدة الطفلتين فاتهمت المسن بالتحرش لطفلتيها وهتك عرضهما، وأنها لم تكن تتخيل ما حدث من المتهم لأنها كانت تعتبره في مقام والدها خاصة لأن سنه أكبر من والدها بسنوات.

 

وأضافت أنها تركت طفلتيها وذهبت لشراء احتياجاتهم المنزلية وعندما عادت فوجئت بالشرطة في المنزل وأن ضابط المباحث روى لها تفاصيل الواقعة وما حدث من قبل المسن المتحرش في حق ابنتها، وأنه يوجد فيديو مصور بالواقعة شاهدته فأصيبت بالفزع، وحاولت الفتك بالمتهم.

 

وتابعت الأم روايتها في التحقيقات، أن المتهم اعترف بالواقعة أمام ضابط المباحث، وأن رجال الشرطة ألقوا القبض عليه قبل انتهاء الحصة.

 

وقالت الأم فى محضر الشرطة إنها تعمل بائعة خضار في منطقة مساكن السبعين بالمقطم ولديها طفلتان تعولهما، وأن المسن المتحرش معروف بالمنطقة، قائلة، "أعامله كأبي وعلمت منه منذ عدة أشهر تقريبا أنه يتقن اللغة الإنجليزية، وكان يعمل تاجر خردة والآن لا يعمل، فطلبت منه أن يعطي طفلتي الكبرى 9 سنوات درسًا في اللغة الإنجليزية".

 

وتابعت الأم: "كان يتردد إلى المنزل مرة أسبوعيا ويوم الحادث تركته في البيت لشراء احتياجات المنزل وشراء الخضار لبيعه في السوق، وعقب عودتي فوجئت برجال المباحث".

 

كما استمعت النيابة لأقوال مصور الفيديو هو شاهد العيان الأول على الحادث الذي حكى تفاصيل الواقعة أمام النيابة بقوله إنه كان يقف في البلكونة الخاصة بشقته فوجئ برجل عجوز يتحرش بالطفلة فقام بإخراج هاتفه وتصوير الواقعة بالكامل لمدة 8 دقائق، وقال مصور الفيديو إنه أنقذ ابنة جارته من المسن ووصفه بـ"الذئب العجوز".

 

وأضاف المصدر أن مقدم البلاغ اتصل برئيس مباحث قسم المقطم، وأبلغه بالواقعة، ثم أرسل إليه الفيديو الخاص بالواقعة، وانتظر ضابط المباحث أسفل منزل الطفلة، ثم توجهوا إليه وألقوا القبض عليه، مشيرًا إلى أن الأم لم تكن عادت للمنزل حتى إلقاء القبض عليه.

 

وبينت التحقيقات أن المسن المتحرش بطفلة في المطقم، هي أن عمر المدرس 76 عاماً، وأنه تحرش بالطفلة وقت حصة درس خصوصي لها داخل المنزل.

 

وكشفت التحريات أن المتحرش المسن بطفلة في المقطم تاجر خردة وليس معلمًا، وأنه يجيد اللغة الإنجليزية وكان في حصة درس خصوصي لغة إنجليزية.

 

وكشفت التحريات أن المتحرش أرمل ولديه 4 أبناء، ويبلغ عمره 76 سنة، ومقيم بمفرده بعد وفاة زوجته وزواج أبنائه.

 

ودلت التحريات على أن الطفلة الضحية تبلغ من العمر 9 سنوات.

 

وفحصت قوات الأمن الفيديو الذي يظهر فيه المدرس أثناء تحرشه بالطفلة، ومدته 7 دقائق، ونجحت الأجهزة الأمنية في تحديد هوية المدرس المسن، ومكان بث الفيديو حيث تبين أنه من منطقة الخليفة.

 

وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المدرس المتحرش وجار العرض علي جهات التحقيق لمواجهته بالفيديو المتداول، وتحفظت القوات على الفيديو.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق