عبور لاند
عبور لاند
بأكثر من 100 مركز ..تراجع مكانة مؤسس هواوى فى قائمة اغنى الافراد الصينية 

تراجعت مكانة مؤسس هواوي في القائمة، التي تصنف أغنى الأفراد في الصين بثروة لا تقل عن ملياري يوان، بأكثر من 100 مركز من المرتبة 162 العام الماضي إلى المركز 277 هذا العام.



ويعزى ذلك التغير والتراجع الى العقوبات الامريكية  فى نفس التوقيت الذى  أدت الفرص في 5G إلى زيادة ثروة الأثرياء الصينيين الآخرين العاملين ضمن مجال الهواتف الذكية.

وازدادت ثروة ليو جون "Lei Jun"، مؤسس شركة شاومي، من 75 مليار يوان إلى 170 مليار يوان في العام الماضي.

وارتفعت ثروة مؤسس شركة فيفو لتصبح 18 مليون يوان، وأصبحت ثروة مؤسس شركة أوبو تبلغ 17.5 مليون يوان.

وأدرجت قائمة الأثرياء، التي تستخدم قواعد البيانات العامة، بالإضافة إلى مقابلات مع خبراء الصناعة والمسؤولين الحكوميين ومصادر أخرى لتقييم ثروة أغنى أغنياء الصين ما مجموعه 2303 ملياردير.

وقدرت القائمة أن أولئك المدرجين في القائمة أضافوا 1.5 تريليون دولار أميركي إلى صافي ثرواتهم في العام الماضي، ويملكون الآن ثروة مجتمعة تبلغ 4 تريليونات دولار، أكثر من الناتج المحلي الإجمالي لألمانيا، الاقتصاد الرابع في العالم.

وتتصدّر مؤسسة مجموعة علي بابا القابضة جاك ما وعائلته قائمة هورون للسنة الثالثة على التوالي بثروة صافية قدرها 58.8 مليار دولار أميركي، بزيادة 45% عن العام الماضي.

وجاء مؤسس تينسنت بوني ما في المركز الثاني، حيث نمت ثروته بنسبة 50% في العام الماضي لتصل إلى 57.4 مليار دولار أميركي.

وكان هذا بسبب الأداء المميز لأعمال الألعاب في تينسنت، بالإضافة إلى العوائد الجيدة لبعض استثمارات الشركة، ومن ضمنها تيسلا.

وبالرغم من العقوبات الأميركية المستمرة ووباء فيروس كورونا، فقد نمت إيرادات هواوي بنسبة 13.1% على أساس سنوي في الأشهر الستة الأولى من عام 2020، لتصل إلى 454 مليار يوان.
 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق