• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

كشفتها دراسة جامعية :

اوهام الهجرة وخداع صفحات ( فيس بوك ) الوهمية
احلام الهجرة الى الخارج التى تراود الشباب .. ومسئولية شبكات التواصل الاجتماعى وفى مقدمتها ( فيس بوك) وبعض صفحاته الوهمية التى تجذب اعادا كبيرة من الحالمين بالسفر واغرائهم لافرص الذهبية للعمل والحياة


.. قضية خطيرة الى حد كبير تناولتها باستفاضة رسالة ماجستير فى قسم الاعلام باداب المنيا للباحث طاهر محمد امين وحصل عليها بامتياز .

حذرت الدراسة من انسياق الشباب وراء اعلانات لبعض الصفحات الوهمية او غير معلومة الجهات التى تديرها والتى قد تنشر اخبارا ومعلومات عن توفير فرص عمل للشباب واحيانا كثيرة تبتزهم ماديا .. الامر الذى يتطلب ان تكثف الدولة جهودها لحماية شبابها من خلال حملات توعية عن مخاطر شبكات التواصل الاجتماعى خاصة فيما يتعلق بتلك الصفحات الوهمية التى يقعون ضحايا لها بسبب اعلوماتها المغلوطة والمضللة .

اكدت الدراسة على ان تقوم الدولة اولا بتوفير فرص عمل داخلية  حقيقية للشباب الى جانب انشاء صفحات رسمية على شبكات التواصل توضح من خلالها المنح الدراسة وفرص العمل المتاحة بالخارج والداخل ونشرها باستخدام الاعلانات الممولة حتى تصل الى الجميع ويحصلون من خلالها على المعلومات الصحيحة بدلا من الوقوع فى المخاطر .

قال الباحث فى رسالته .. ان الدراسة تناولت امكانيات شبكات التواصل الاجتماعى فى حث الشباب على الهجرة مع عدم وضوح الدور الذى تلعبه وسائل الاعلام التقليدية مشيرا الى ان تلك القضية تمثل ازمة عالمية وليست على المستوى المحلى فحسب بسبب ظاهرة تنامى الهجرة عبر مجموعة من الفاعلين الجدد وانتشار استخدام المجموعات الفيسبوكية    .

اوضح الباحث ان مواقع الشبكات الإجتماعية وبالأخص فيسبوك الذى بلغت نسبته فى الدراسة ما يزيد عن 90 % قد اتاحت للمهاجرين التعرف على الأشخاص الأغنياء بالصلات والروابط الإجتماعية وهم الأشخاص المتعمقين اجتماعياً الذين يعرفون أشخاصاً أكثر من المعتاد والذين مكنتهم روابطهم من الحصول على معلومات مهمة حول كل ما يخص الهجرة..

وبهذا اتاحت للمهاجرين إنشاء روابط اجتماعية جديدة والمحافظة على الروابط الاجتماعية القديمة وإعادة إكتشاف الروابط المفقودة فى شبكاتهم الاجتماعية خلال مختلف مراحل هجرتهم، لينتج عنه علاقات تتم تداولها فى المجموعات وصفحات الفيس بوك .

 تكونت لجنة مناقشة الباحث من الدكاترة محمود عبد الرشيد اتستاذ علم الاجتماع رئيسا ومشرفا ومحمد زين استاذ الصحافة مناقشا وسلوى ابو العلا رئيس قسم الاعلام منتقشا ورحاب انور مدرس الصحافة مناقشا ومشرفا . 

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق