انطلاق قوافل جامعة المنيا بقرى المحافظة لعلاج الرمد.صور

 انطلقت اليوم الجمعة قافلة جامعة المنيا لقرية "كوم اللوفي" بسمالوط بالمنيا تصطحب "7" أجهزة حديثة للكشف ومناظرة حالات الرمد، ضمن القافلة المتكاملة التي أطلقتها الجامعة برعاية الدكتور مصطفى عبد النبي رئيس الجامعة، والدكتور محمد جلال نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع بهدف تقديم خدمات طبية متكاملة لخدمة أهالي القرى المحرومة في التخصصات المختلفة وصرف الادوية لهم بالمجان، إلى جانب تقديم الخدمات التوعوية والتثقيفية لسيدات القرية، والكشف الطبي البيطري لجميع الفصائل الحيوانية والطيور.



أكد د. "عبد النبي" فى بيان اعلامى حرص جامعة المنيا على خدمة أهالي المحافظة في القري المحرومة من الخدمات لتستكمل الدور الخدمي والمجتمعي التي تتكاتف أنظمة الدولة لتقديمه للأهالي، وذلك بتنظيم القوافل المتكاملة التي تضم أساتذة جامعيين ومتخصصين من كليات (الطب البشري، والطب البيطري، والصيدلة، والتمريض، والتربية النوعية)، بإجمالي عدد 50 عضو هيئة تدريس والهيئة المعاونة، وأطباء وإداريين.

أوضح د. "محمد جلال" أن القافلة ستوقع الكشف على 420 حالة مرضية في 10 تخصصات، مع توفير أجهزة حديثة للكشف على أمراض الرمد  إلى جانب تخصيص "صيدليات"؛ لصرف الأدوية للمرضي خلال فترة تواجد القافلة، بالإضافة إلى تنظيم بعض الندوات والمحاضرات التثقيفية عن "الصحة العامة"، و"صحة المرأة والطفل"، و"كيفية الوقاية من فيروس كورونا"، و"النظافة الشخصية".

قال الدكتور إيهاب رفعت منسق عام قوافل الجامعة انه تم عقد ورش تدريبية حول "الأشغال اليدوية"، تستهدف طلاب المدرسة ومعلماتها.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق