• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
إياد أبو الحجاج
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

المغرب.. "ذابح السائحتين" نادم لكنه يرفض الاعتذار
أبدى أحد المتهمين الرئيسين في جريمة ذبح وقتل سائحتين إسكندنافيتين "ندمه"، لكنه رفض الاعتذار لعائلتي الضحايتين، خلال جلسة محاكمته في مدينة سلا.


وقتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن (24 عاما) والنروجية مارين أولاند (28 عاما) يوم 17 ديسمبر 2018، في منطقة الأطلس الكبير الجبلية، حيث كانتا تخيمان على بعد 80 كلم من مراكش (وسط البلاد).

وذبح المدانون الرئيسيون السائحتين وصوروا عملية القتل ونشروها على الإنترنت، كما أعلنوا انتماءهم إلى تنظيم داعش الإرهابي.

ويوم أمس الأربعاء، استمع قاضي غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف في سلا إلى المتهمين الرئيسيين في جريمة "شمهروش"، وهي اسم المنطقة التي شهدت هذا الحادث.

ومن بين المتهمين، عبد الصمد الجود، الذي يوصف بـ"أمير الخلية"، التي نفذت عملية الذبح، حيث اعترف بكل التهم المنسوبة إليه، معلنا أنه "يتحمل مسؤولية كل ما وقع"، وفق ما نقلت صحيفة "هسبريس" المغربية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق