الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات
    مصر
  • 29℃ القاهرة, مصر

رئيس مجلس الإدارة

إيـاد أبــو الحجــاج

رئيس التحرير

عبد النبي الشحـــات

المصريون في كل مكان أعلنوها مدوية: نموت وتحيا مصر

ليس غريباً علي هذا الشعب الوفي. وعلي أبناء هذا الوطن المعطاء إظهار هذا التلاحم والتكاتف والالتفاف حول بلدهم والاصطفاف خلف القيادة الحكيمة للرئيس عبدالفتاح السيسي



لاصطفاف خلف الرئيس.. واجب وطني وديني
ثقتنا كبيرة.. في قيادتنا الحكيمة
مؤامرات أهل الشر مستمرة.. لإسقاط بلادنا
قادرون.. شعب وجيش وشرطة علي حماية حقوقنا المائية
السيسي أنقذنا من الإرهابيين
ولن يسمح بنقص قطرة مياه واحدة من حصتنا التاريخية
بلدنا قوية.. ومن شرور الأعداء محمية

 

"الجمهورية أون لاين" تلقت الآلاف من رسائل القراء التي تعبر عن تضامن الشعب وتلاحمه مع قيادته الوطنية.. أكدوا ثقتهم المطلقة في جميع أجهزة الدولة التي تسعي علي كل المحاور لحل القضايا المصيرية.. وأن مصر تسلك جميع طرق التفاوض في حل الأزمات. ويجب علي الجميع في هذا التوقيت الاصطفاف خلف القيادة السياسية في جهودها لحماية مواردها.


أشاروا إلي أن الرئيس السيسي أنقذ البلاد من حكم الجماعة الإرهابية.. وأعاد الأمن والأمان لها ووضعها علي الطريق الصحيح.. وأعلنها بكل قوة وأمام العالم كله. بأنه لن يسمح بنقص قطرة مياه واحدة من حصة مصر في مياه النيل.

 

دعم كل القرارات


يقول د.إيهاب عطية "كفر الشيخ": ما يحاك بمصرنا الحبيبة من مكائد يحتم علينا جميعاً الاصطفاف حول قيادتنا السياسية ودعم ما يتخذه الرئيس عبدالفتاح السيسي وقواتنا المسلحة وأجهزة الدولة من قرارات لمواجهة تلك التحديات.

 

نشر الوعي


يقول عبدالحليم عبدالحليم رزق "إطسا- الفيوم": الواجب الوطني يحتم علينا كشباب الاصطفاف وتقديم الدعم لمواجهة الأفكار الهدامة والرد علي حملات التشكيك بنشر الوعي بقضايا الشأن العام. خاصة سد النهضة ما نراه من مزايدات وحملات للتشكيك لبث الإحباط وعدم الثقة. وأنا أدعم وأؤيد القيادة السياسية ومؤسسات الدولة.

 

دعم القيادة


تقول آية محمود جلال- القاهرة: الاصطفاف الوطني خلف القيادة السياسية واجب علي كل مواطن مصري. لمواجهة التحديات التي تحاك بالبلاد وتؤثر علي استقرار المنطقة ويجب دعم دولتنا والوقوف بجوارها بالأفعال وليس بالأقوال للتصدي للأخطار التي تواجه مصر في الداخل والخارج بما يحقق أمن البلاد وصيانة مقدرات الوطن.

 

واجب ديني


يقول محمد شعبان عبدالعظيم بيومي "أشمون- منوفية": سر استقرار الشرق الأوسط هو مصر. والوقت الحالي كل مواطن مصري هو جندي فداء تراب الوطن والاصطفاف خلف القيادة السياسية واجب ديني. لأن الدفاع عن الوطن من شيم الرجال.

 

مهمة وطنية


تقول دينا السيد أحمد "البجلات- دقهلية": الكرامة الوطنية والإنسانية تتعلق أولاً بواجباته نحو وطنه. وأهم هذه الواجبات الآن دعم ومساندة قيادات الدولة ويجب علي الشعب المصري في الداخل والخارج بجميع طوائفه نبذ أي خلافات وراء ظهورهم في الوقت الحالي والاصطفاف والالتفاف بكل قوة خلف القيادة السياسية لحماية مقدرات مصر ومكتسباتها الوطنية.. إنها مهمة وطنية ومقدسة. وحتي يحمي المواطن الحر هذه الكرامة عليه أن يعي جيداً.

 

معك في أي قرار


يقول مصطفي محمد النحاس "عضو برلمان شباب مصر": لابد أن يقف الجميع وقفة واحدة ضد أي تهديد يحيط بنا وضد أي خطر يهدد البلاد ويسعي للنيل منها.. نحن أبناء هذا الوطن نثق تمام الثقة في قيادتنا السياسية في أي قرار تراه مناسباً لهذه المرحلة العصيبة في تاريخ هذه الأمة.

 

السند الأول


يقول د.محمد عبدالعظيم مدرس مساعد بطب الأزهر "دمياط": علي مدار التاريخ كان الشعب المصري هو السند الأول والأقوي للدولة المصرية في مجابهة المخاطر والأزمات والمصاعب والتحديات ومعدن هذا الشعب الأصيل غير قابل للصدأ وهو ما يبث الطمأنينة في نفوسنا جميعا نظراً لاصطفافهم البين خلف قيادة مصر السياسية برئاسة القائد المحنك الرئيس عبدالفتاح السيسي وثقتهم التامة في صبره غير النافد وبصيرته النافذة وقراراته الحاسمة التي تتخذ بعناية وحزم وفي التوقيت المناسب دون عنترية جوفاء أو تهاون في حق من حقوق مصر.

 

واجب وطني


تقول مروة محمد فراج- الإسكندرية: يجب أن نساند حكومتنا وندعمها بالأفكار التي تنمي المجتمع المصري وتصل بنا في طريق التقدم والازدهار. فكلنا كالأعضاء في الجسد الواحد إذا اختلت أحد وظائفه ينهار الجسد بأكمله. فالتقدم والتطور لا ينتج سوي بالتضحية والعمل الجاد والفكر الجذاب المثمر ولا ينتج ذلك سوي بتكاتف الشعب وراء قيادته.

 

مصر لن تركع


يقول محمد دعبس- الفيوم: محاولات تركيع مصر وإسقاطها وصلت إلي ذروتها.. الكل يعلم الحرب التي تخوضها مصر الآن في معركة سد النهضة التي لا تقل عن حرب اكتوبر المجيدة ضراوة وشراسة. ولكن بفضل وحدتنا ودعمنا ووقوفنا بجانب مصر وقيادتها. سننتصر بإذن الله وسينهار معسكر أهل الشر أمام إرادة الله ومصر وشعبها.

 

بالأفعال وليس بالأقوال


يقول رامي محيي عبدالدايم "منيا القمح- شرقية": الاصطفاف خلف القيادة السياسية لمواجهة جميع التحديات التي تحاك للبلاد وتؤثر علي استقرار المنطقة بالأفعال وليس بالأقوال. فدولة ذات جيش واقتصاد قوي تعني دولة ذات مكانة ومواطن ذو كرامة.

 

إفشال كل المؤامرات


يقول مصطفي فاروق عثمان "ملوي- المنيا": النجاح الباهر الذي حققته القيادة السياسية في ظل التحديات التي واجهتها مصر في تلك الفترة. حيث التف الشعب خلف قيادته التي نجحت في إقامة مشروعات عملاقة ووضع خطة استراتيجية لبناء الوطن من جديد. واصطفاف الشعب حول قيادته ومؤسسات الدولة أفشلت كل المؤامرات والمحاولات التي لا تتوقف من جانب أعداء الوطن.

 

كلنا واحد


تقول مروة محمود محمود "الكردي- دقهلية": الاصطفاف خلف الدولة الوطنية فرض علي جميع المواطنين لمواجهة هذه الأزمة التي تؤثر علي استقرار المنطقة ولا شك في أن شعب مصر بجميع توجهاته السياسية والحزبية يقف صفاً واحداً خلف القيادة السياسية ويجب علينا كشعب واحد تصدير تلك الصورة الايجابية إلي العالم الخارجي لأن الماء هو السبب الأساسي والرئيسي للحياة والبقاء علي وجه الأرض.

 

حقوق تاريخية


يقول د.حسين محمود الهادي: الاصطفاف إلي جانب الدولة المصرية للدفاع عن حقوق مصر التاريخية في مياه نهر النيل أصبح واجباً وطنياً في هذه المرحلة المهمة والتاريخية.. علينا جميعا أن نثق في أن رئيس الدولة الذي تمكن ومعه الشعب المصري من القضاء علي جماعة الاخوان الارهابية قادر علي أن يضع جميع الحلول الممكنة للتعامل مع حقوق مصر التاريخية في مياه النيل. مصر لن تموت ولن تتنازل عن حقوقها.

 

أمن قومي


يقول عبدالحليم مجدي "آداب عين شمس": المصريون يقفون خلف القيادة المصرية وسط الأزمات التي نواجهها. وفي أي شأن يخص حماية الوطن ومن إجراءات للحفاظ علي الأمن القومي ومواجهة أي تهديدات بحقوق مصر التاريخية.

 

فرض عين


يقول أحمد عبدالمنعم ابراهيم "تمي الأمديد- دقهلية": حان وقت الالتفاف والاصطفاف حول قيادتنا المسلحة المصرية في هذه الفترة العصيبة من تاريخ مصرنا الغالية.. فهذا واجب وطني وفرض عين علي كل مصري أصيل نشأ في هذا الوطن.. واجب وطني علي كل فرد في موقعه من أبناء الوطن.


 
عبور الأزمات


تقول سمية جمال أحمد "آداب عين شمس": أصبح الاصطفاف الوطني خلف القيادة السياسية واجباً علي كل مواطن مصري حتي تخرج مصر من هذه الأزمة وتحافظ علي أمنها المائي الذي أصبح مهدداً جراء التحركات الاثيوبية التي تستهدف انتزاع حقوق مصر التاريخية في مياه النيل وما يشكله ذلك من تهديد وجودي لمصر.

 

الحصن الحصين


يقول خليفة محمد ضيف مدرس مساعد بحقوق بني سويف: يجب علي أولئك المحبين لأوطانهم الالتفاف حول القيادة السياسية في كل التحديات والأزمات التي تستهدف الوطن. وهذا الدعم والاصطفاف وإن كان في أغلبه دعماً معنوياً إلا أنه مهم للغاية فهو الحصن الحصين للوطن والدافع الحيوي للقيادة السياسية لتعبر التحديات مطمئنة لذلك الرصيد الوطني والشعبي.

 

مفترق طرق


تقول د.مها ثروت عبدالرحيم "ديرب نجم- شرقية": تمر الدولة المصرية هذه الأيام بظروف طارئة وبمفترق طرق في قضايا عدة تستوجب علينا نحن المصريين الوقوف صفاً واحداً خلف قيادتنا السياسية لمؤازرتها وتقديم الدعم المعنوي لها فلا صوت يعلو فوق صوت مصلحة الوطن وسلامة وأمن أراضيه وحقوقه.

 

أمر وطني وإنساني


يقول حسين أحمد حسين "كفر شكر- قليوبية": واجب وطني علي كل إنسان أن يقف وراء دولته وأن يدافع عنها من أي خطر داخلي أو خارجي وأن ينفذ الأوامر والتعليمات السليمة لصالح الوطن. فمن الضروري وقوف المصريين الأحرار وراء القوات المسلحة والقيادة المصرية في قضية سد الخراب. فالوقوف وراء القيادة السياسية أمر وطني وإنساني.

 

لحظات فارقة


يقول مجدي شلبي شلبي- المنزلة: هناك لحظات فارقة في حياة كل أمة تستوجب تكاتف كل القوي الوطنية المخلصة والوقوف معاً يداً بيد علي قلب رجل واحد من أجل إعلاء كلمة الوطن والحفاظ علي مقدرات الوطن وأمن وأمان المواطن. ومن هذه اللحظات تلك التي نعيشها الآن وتفرض وتحتم علينا جميعا الاصطفاف بجانب قيادتنا السياسية الحكيمة الرشيدة ممثلة في شخص وصفة الزعيم عبدالفتاح السيسي لمجابهة ومحاربة ما يحاك بنا وبمصرنا الحبيبة.

 

بطل الأزمات


تقول سالي ميخائيل: علي مر العصور واختلاف الأحداث. مرت مصر بالكثير من عصر صلاح الدين الايوبي إلي الآن. ولعبت الأحداث دورها ولعب الاصطفاف الوطني بين فئات الشعب دور البطولة لتخطي تلك الأزمات. وها نحن نتلف حول قيادتنا الوطنية المخلصة لتعبر بنا طريق الأمان.

 

الاتحاد قوة


يقول خالد محمد علي- قنا: مما لا شك فيه أنه من الواجب الوقوف بجانب مصرنا الغالية. فالعالم أجمع شاهد الظروف الحرجة والأزمات التي مرت بها البلاد ولكنها تحدت الصعب في التخلص من الارهاب والبدء في عجلة التنمية بكل أنواعها. ما أدي إلي التطور الذي يشهده التاريخ لبلدنا وحالة الاستقرار الأمني سواء الداخلي أو الخارجي.

 


معركة دبلوماسية


تقول مريم محمد سليم "شربين- دقهلية": في الوقت الذي تخوض فيه مصر معركة دبلوماسية في مجلس الأمن حول أزمة سد النهضة في محاولة وصفها خبراء بأنها ستكون الأخيرة بسبب تعنت اثيوبيا وإصرارها علي فرض الأمر الواقع. أصبح الاصطفاف الوطني خلف القيادة السياسية واجباً علي كل مواطن مصري حتي تخرج مصر من هذه الأزمة وتحافظ علي أمنها المائي.

 

كلنا معاك


يقول د.عبدالله المتولي رئيس حملة ائتلاف "ناس بتحب مصر": لم يخذلنا فيما مضي حتي نظن أنه سيفرط فيما هو أت وكلنا معاك يا ريس والنيل حياتنا.

 

وطننا الغالي


تقول مي محسن- القاهرة: في الوضع الراهن يقف لنا الكثير من المتربصين بمصرنا الغالية. لهذا لابد لنا من الاصطفاف خلف القيادة السياسية بكل فخر واعتزاز بوطننا الغالي من أجل التصدي لكل عدو بل والقضاء عليه والحفاظ علي سلام واستقرار الوطن.

 

صالح الوطن


يقول رضا أحمد محمد "جامعة الأزهر": ما نراه اليوم من تعنت مجلس الأمن وبعض الدول ضد مصر الانحياز للطرف الآخر بعد كل المساعي للحكومة المصرية للوصول إلي حل والصبر علي التلاعب الاثيوبي الذي لا يحتمل جاء دور المواطن للوقوف بجانب الحكومة وتأييد قراراتها فيما تتخذه للمحافظة علي مياه النيل. فنحن مع القيادة السياسية فيما تراه في صالح المواطن والوطن وندعمها في كل قراراتها.

 

أعلنوها مدوية


يقول أحمد عبدالمنعم أحمد: أقسم بالله لدينا رئيس ومؤسسات دولة لن يفرطوا في سنتيمتر واحد من مياه مصر. وأعلنوها مدوية علي كل صفحاتكم علي الفيس بوك وتويتر ويوتيوب أن الشعب المصري داعم لرئيسه في كل قراراته.

 

الاصطفاف ضد المؤامرات


يقول يحيي سليم "الهرم- جيزة": المؤامرات والدسائس الآن علي أشدها للنيل من مقدرات الدولة المصرية وما يحاك علي الساحة للإضرار بالوطن علي أعلي مستوي. خاصة سد النهضة وما يمثل من حياة المصريين وهذه المؤامرات والدسائس الخبيثة ظاهرة لكل ذي عينين وهي لا تخفي علي أحد. لذلك يجب علينا الاصطفاف والمؤازرة والوقوف صفاً واحداً خلف القيادة السياسية المخلصة الواعية المدركة لجميع المؤامرات حتي تخرج مصر سالمة غانمة.

 

كلنا معاك يا ريس


يقول رفيق يوسف- كفر الشيخ: كلنا معاك يا ريس نقولها من قلوبنا لأننا نقدر موقف مصر في أزمة السد وأيضا انك صاحب رأي رشيد في اتخاذ القرارات التي اتخذتها قبل ذلك انك ابن مصر ولن تخذلنا أبداً.

 

دولة عصرية


يقول محمد أشرف حسن "كفر شكر- قليوبية": لابد للشعب أن يقف مع الرئيس والدولة في مواجهة التحديات والشائعات لصالح البلاد والرئيس يسعي بكل جهده لجعل مصر في أبهي صورها وعلينا الاصطفاف خلف القائد.

 

الوطن غال


يقول محمد السيد محمد منصور- الزقازيق: الوطن هو البيت وحارس ذلك البيت القائد والجيش والشرطة والشعب والحكومة. وإذا لم يقف كل منهم بجانب الآخر يصبح الوطن مهزوزاً. لذلك واجب علينا الوقوف بجانب حكومتنا في جميع التحديات القادمة.

 

معركة دبلوماسية


يقول علي أحمد علي "القوصية- أسيوط": أصبح الاصطفاف الوطني خلف القيادة السياسية واجباً علي كل مواطن مصري حتي تخرج مصر من هذه الأزمة وتحافظ علي أمنها المائي وتحافظ أيضا علي حقوق مصر التاريخية في مياه النيل.

 

حماية الأجيال القادمة


يقول حسن علي مليس- الاسكندرية: عندما كنا صغاراً كنا نسمع كلمة الكبير وعندما أصبحنا شباباً تغير المعني إلي قائد وعندما أصبحنا رجالاً وجدنا كلمة زعيم وما أجمل أن تجتمع هذه الصفات في رجل يحملها بمعني الكلمة. أعاد للدولة هيبتها وصنع منها خلايا من النحل تعمل في كل مكان ومجال. فلا تجد مكان إلا وظهرت آثار التغيير فيه. فيجب علينا جميعاً أن نكون جنوداً في أماكنا ونحمل راية الجد والاجتهاد ونصطف خلف قيادتنا من أجل حماية مكتسبات الأجيال القادمة.

 

فرض عين


يقول د.إبراهيم خليل ابراهيم "عضو اتحاد كتاب مصر": تواجه مصر والأمة العربية تحديات كبيرة لمحاولة عرقلة مسيرة تقدمها مع سقوطها وتقسيمها لدويلات ولكن الشعب المصري العظيم انتبه لذلك مع القيادات المخلصة إلا فئة مأجورة خرجت علي السياق الوطني ومن ثم نقول علي كل مواطن الوقوف خلف زعيم مصر البطل عبدالفتاح السيسي والقيادات الوطنية التي تعمل لأجل مصر وشعبها وهذا أصبح فرض عين علي كل من يقيم علي أرض مصر أو ينتمي إليها وكلنا عشنا وتابعنا ما تقوم به اثيوبيا مدفوعة من دول معروفة تمام المعرفة بشأن سد النهضة الذي من خلاله تحاول تعطيش مصر ولكن مصر لم ولن تفرط في حقها.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق