أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

المؤتمر الثامن لنادي القصة بأسيوط يرفض التطبيع مع الكيان الصهيوني ويدعم أبطال غزة..صور
أعلن الأديب  وليد الجوهري أمين عام المؤتمر الثامن لنادي القصة بأسيوط "دورة الأديب الكبير محمد عبد المطلب"  عن توصيات المؤتمر التي جاء على رأسها رفض التطبيع مع الكيان الصهيوني ومناصرة ودعم أبطال غزة بالإضافة إلى رفض كل محاولات النيل من مكانة مصر والتفريق بين أبناء الوطن الواحد.

إقرأ أيضاً

الخطيب يوجه رسالة ساخنة الى صالح جمعة
عايدة رياض تتحدث عن أزمة قضية الآداب بعد ٣٧عاما
لأول مرة .. زينة تفجر تصريحات خطيرة عن أسرار ارتباطها وزواجها باحمد عز
اول ظهور لابنة زوجة احمد الفيشاوى .. فيديو
اول تعليق من ياسمين عبد العزيز بعد شائعة ارتباطها بالفنان احمد العوضي


وأضاف الجوهري في الجلسة الختامية لأعمال المؤتمر الذي أقيم مساء أمس واستضافت فعالياته قصر ثقافة أسيوط التابع لهيئة قصور الثقافة وقال إن من التوصيات العامة العمل على نشر كيانات معنية بالسرد بوجه عام والقصة القصيرة على وجه الخصوص، بينما تضمنت التوصيات الخاصة المطالبة بنشر الأعمال الكاملة لرواد القصة في صعيد مصر مثل "شحاته عزيز" و"محمد عبدالمطلب" و"يوسف فاخوري".

كما اكدت توصيات المؤتمر الثامن لنادي القصة على ضرورة العمل بكل وسيلة ممكنة إلى إقامة نادي للقصة بكل أقاليم مصر وإقامة مؤتمر عام للسرد فضلاً عن توسيع مجال رئاسة وأمانة المؤتمر ليشمل كل محافظات مصر إضافة إلى إقامة مؤتمر نادي القصة بأسيوط على مدار يومين لاستيفاء كل المحاور والمناقشات كما اختتمت التوصيات بتوجيه الشكر للدكتورة فوزية أبو النجا وكيل وزارة الثقافة ورئيس إقليم وسط الصعيد الثقافي السابق لدعمها المؤتمر على مدار السنوات الماضية.

وأوضح الأديب أشرف عكاشة رئيس مجلس إدارة نادي القصة بأسيوط أن المؤتمر أقيم هذا العام تحت عنوان "القصة القصيرة بين الحضور والغياب" وحملت دورته اسم الأديب الكبير محمد عبد المطلب بينما كان ضيف شرف المؤتمر لهذا العام هو الأديب الكبير يوسف فاخوري وتضمن تكريم عضوين من نادي القصة لفوزهما بجوائز عربية هامة وهما الكاتب أحمد مصطفى علي حسين لفوزه بجائزة غسان كنفاني إحدى جوائز فلسطين الثقافية من مؤسسة فلسطين الدولية ذلك عن مجموعته القصصية "عربي وسيارة وبينهما شط الماء المسحور" والكاتب عبدالمؤمن أحمد عبدالعال لفوزه بجائزة كتارا للرواية العربية عن رواية بعنوان "حدث على أبواب المحروسة".

وأشاد الأديب أشرف عكاشة بالجهود المبذولة لأمانة المؤتمر والتي ساهمت في نجاحه وهم الكاتب أحمد أسامة والناقد على عبد الرازق والدكتور سيد عبدالرازق والدكتور محمود فرغلي والروائي فراج فتح الله والدكتورة فاطمة الشريف بالإضافة لجهود الباحثين وما أضافوه من بصمات وهم الناقد سيد الوكيل والأديب أشرف عويس والناقد محمد علام والناقد محمود عطية فضلاً عن جهود لجنة التحكيم للمسابقة السنوية للنادي والتي تشكلت بعضوية كل من ثلاثة من النقاد والكتاب المبدعين وهم أيمن رجب الطاهر ومحمد صالح البحر ومحمد عبدالمنعم زهران.

وأشار الأديب نعيم الأسيوطي رئيس المؤتمر الثامن لنادي القصة أن المؤتمر تضمن عدة محاور وجلسات بحثية وهي "القصة القصيرة وإشكاليات النوع" وحاضر فيها الناقد محمد عطيه محمود والناقد محمد علام وأدارها الدكتور محمود فرغلي، بالإضافة لجلسة بحثية بعنوان "القصة القصيرة وإشكاليات النشر" وحاضر فيها الناقد والأديب سيد الوكيل والأديب أشرف عويس وأدارها الروائي أيمن رجب طاهر.

وأوضح رئيس المؤتمر عن ما تضمنته جلسات المحاور الخاصة ومنها محور خاص عن صاحب دورة المؤتمر وهو الأديب الكبير محمد عبدالمطلب وخلالها تم عرض فيلم وثائقي عن الأديب الكبير محمد عبد المطلب بالإضافة لشهادة الناقد الأديب علاء عبد السميع بعنوان "محمد عبدالمطلب فارس القصة القصيرة" فضلاً عن محور خاص عن شخصية المؤتمر وهو الأديب الكبير يوسف فاخوري وتضمنت شهادة الأديب ياسر سليمان بعنوان "يوسف فاخوري المبشر بالإبداع"، واستمتع الحضور بالحديث والحوار مع الأديبين الكبيرين، وخلال كلمته بختام المؤتمر توجه الأديب نعيم الأسيوطي بالشكر لضياء مكاوي مدير عام الثقافة لجهوده الراقية ولرئيس الإقليم الجديد.

يذكر أن المؤتمر الثامن للقصة كان قد افتتح بعرض لفرقة قصر ثقافة أسيوط للفنون الشعبية "عرض التنورة" بينما اختتم اليوم بحفل لفرقة الموسيقى العربية التابعة لقصر ثقافة أسيوط والتي أشاد الحضور بمستواهما الفني.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق