بث مباشر
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

يوميات مؤرخة مصرية

الكنيسة المسيحية..ديانة وفن وهوية وقومية (١-٣)
فى وسط الزحام داخل دار البنك الاهلي المكان المحبب إلى قلبى وفى مشهد متكرر ليس له نهاية أما بدايتة فتعود إلى أحقاب وعصور قديمة منذ قدم


 

بقلم - د.شيماء خطاب:
باحثة فى التاريخ السياسى والصراع العربى الإسرائيلى
 
فى وسط الزحام داخل دار البنك الاهلي المكان المحبب إلى قلبى وفى مشهد متكرر ليس له نهاية أما بدايتة فتعود إلى أحقاب وعصور قديمة منذ قدم البشرية وتدب أعماقها فى أطناب التاريخ .شارك الأقباط المسيحيين إخوانهم من الأقباط المسلمين بهجة الاستمتاع بعيد الفطر المبارك.
 
نعم قصدت إطلاق لفظ قبطى على عنصرى الأمة لان قبطى فى اللغة المصرية  تعنى المصرى القديم. أعود لإسترجاع المشهد وانا أمسك بقلمى وأوراقى واشرب فنجان قهوتي حائرة عن موضوع مقالتى الجديده ليقترب منى رجل مسن يقترب من السبعين قائلا ممكن اقعد يا بنتى تعبت جدا من اللف والزحام  .فأجبتة بالطبع يسعدنى ذلك وكعادتى فى فهم والاقتراب دائما من الناس وبنظرتى الثاقبة استشعرت من خلال ملامحة حيث العيون الجاحظة والأنف الطويل  أنه قبطى مسيحى .فبدأت مع الاستاذ مكرم أمتع حوار . وحدثنى عن حرصة الشديد التواجد مع إخوانه وأحبابة المسلمين كما أطلق عليهم فى كل عيد .وبعد أن عرف اننى دكتورة وباحثة فى التاريخ السياسي الحديث والمعاصر والعلاقات الدولية.رجعنا سويا بالذكريات الى الخلف حيث تاريخ الديانه المسيحيه فى مصر وبدء دخولها ومن هنا كانت بداية المشهد ليوم رائع وجدت فية ضالتى وأهتديت أخيرا الى مقالتى الجديدة التى سوف أتناولها على ثلاث مقالات متتالية. ونحن فى ذكرى الاحتفال بقدوم العائلة المقدسة.
 
لا نعلم تحديدا كم كان عمر السيد المسيح حين قدومة الى مصر ولكن الأرجح أن المسيح لم يكن عمرة حينذاك يزيد عن ثلاثة أشهر.لانة ولد ٣٤٩من بناء روما وفقا لكتابات باباوات الكنائس والمؤرخين نظرا لوفاة هيرودس ٣٥٠من بناء روما .وأتت العائلة المقدسة الى مصر من بيت لحم عن طريق الصحراء بإجتياز القنطرة .أما عن فترة بقاء السيد المسيح بمصر فلا توجد حقائق مؤكده هناك من ذكر أنة استمر ٧اشهر وآخرين قالوا أنه مكث ٤_٦ سنوات.
 
ومن أهم آثار زيارة المسيح لمصر الباقية للآن .المغارة التي نزلت بها السيدة العذراء مع إبنها بكنيسة أبى سرجة بمصر القديمة وشجرة العذراء بالمطرية.
 
دخلت المسيحية مصر على يد مرقس الرسول أحد السبعين رسولا الذين اختارهم عيسى النبى وهو أيضا واحد من أربعة عكفوا على كتابة الإنجيل .هو مؤسس الكنيسة القبطية التى صارت فيما بعد منارة الفكر اللاهوتى والمسيحى للعالم أجمع عام ٣٤م عن طريق يهود مصر الذين أتوا من أورشليم واعتنقوا الديانة المسيحية.أما اللغة القبطية فهى مرحلة مهمة من مراحل تاريخ مصر بدأت فى القرن الأول الميلادى وترجع جذورها لعصور الفراعنة وهى اخر مرحلة من مراحل تطور اللغة المصرية القديمة ولازال الفلاح المصرى يستخدم التقويم القبطى الى اليوم فى زراعة ارضى.
 
كان تحول المصريين عن دياناتهم القديمة إلى المسيحية شكلا من أشكال المقاومة ضد الظلم الاجتماعي ومظهرا من مظاهر المقاومة الوطنية ضد الحكم الأجنبى.فقد كان المصرى فى أسفل الهرم الإجتماعي يعلوة اليهودى الذى يعلوة  الإغريقى اللذى  يعلوه الرومانى الذى يعلو الجميع.وكانت عبادة الآلهة المصرية والمعابد والكهنه منتشرة في صعيد مصر والدلتا .كانت الديانة المسيحية قريبة جدا روحا وفكرا من العقلية المصرية التى اعتادت على عبادة الآلهة نظرا لوجود عناصر موجوده بالفعل فى ديانات المصريين.مثل:"الثالوث المصرى المقدس"(اوزوريس وإيزيس وحورس) والثالوث البطلمى((سيرابيس)).كما. كان منظر العذراء مريم. و ابنها الطفل يسوع فى المراحل الأولى للفن القبطى تشبة صورة ايزيس وهى ترضع طفلها حورس وظل هذا التمثال صورة ثابتة فى الايقونات القبطيه المقدسة عند أقباط مصر.
ومن الإسكندرية تلك المدينة المصرية الساحرة وعلى أرضها انتشرت الديانة المسيحية لجميع انحاء مصر وساهمت مصر عبر الإسكندرية في التراث المسيحى منذ البداية وانتشرت حتى وصلت إلى أقصى الصعيد .ولم يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل ازدات وازدهرت مكانة كنيسة الإسكندرية التى تأسست برئاسة الاسقف المصرى ديمتريوس (١٨٩٢٣١)م فيما بعد حتى علت وتزعمت العالم المسيحى الذى كان يتزعمة خمس كنائس كبار(كنيسة القسطنطينيةكنيسة روماكنيسة بيت المقدسكنيسة انطاكية _وكنيسة الاسكندريه).وكان لاسقف وبطريرك (بابا الكنيسة)الكلمة العليا فى المجامع الكنسية. 
 
إتسمت شخصية المسيحى المصرى بفردية وتفرد للحفاظ على هويته المصرية والدينية.فكلما زاد الاضطهاد الرومانى كلما زاد التفاف المصريين حول دينهم الجديد الذى كان بمثابة مقاومة للمستعمر الرومانى من وجهة نظرهم .
 
واستمرت مقاومة الأقباط بعد اضطهادات الامبراطور الروماني دقلديانوس الذى عرف عصرة ب(عصر الشهداء)لكثرة عدد الشهداء المسيحيين البالغ عددهم قرابة العشرين مليون وفق الإحصائيات.حتى جاء عصر الإمبراطور قسطنطين الذى أعلن وفقا لما عرف ب(مرسوم ميلان )٣١٣م .إن الديانة المسيحية ديانة معترف بها وسمح بممارسة العبادات والشعائر الدينية المسيحية علنا ثم اصبحت المسيحية فى نهاية القرن الرابع الديانة الرسمية الوحيدة المسموح بها داخل الامبراطورية الرومانية.
 
أما عن الفن القبطى 'فيذكر دكتور محمد قاسم استاذ تاريخ وحضارة مصر والشرق الأدنى القديم المساعد بقسم التاريخ كلية الآداب بجامعة عين شمس.ان المسيحيون المظطهدون عندما سكنوا المعابد الفرعونية المهجورة البعيدة عن أيدى الرومان قبل الاعتراف بالديانة المسيحية كديانة رسمية مصرح باعتناقها داخل الامبراطورية الرومانية والولايات التابعة لها ومنها مصر .تأثروا كثيرا بتصميمات تلك المعابد من حيث قدس الأقداس حيث الاعمده الفرعونية فى التصميم والمقتبسة من المعابد .ونظام (البازيليكا) وتعامد الشمس التى يرتفع فيها السقف فى منطقة تتوسط المبنى لعمل نوافذ جانبية لإدخال الضوء والهواء. وايضا ماعرف ب(بيت الجرس)المأخوذ عن المسلة المرتفعة التى كانت تتقدم المعابد وتعلوها قمتها المثلية المطلية بالذهب والفضة لتضئ ولتستخدم ايضا فى تحديد مواقيت الصلاه والشعائر الدينية داخل المعبد للمتعبدين .بالإضافة إلى اكتشاف كنائس أقيمت فوق أطلال معابد قديمة مثل معبد الأقصر.
 
ونستطيع القول إن الكنيسة المصرية ظلت اطارا قوميا للمصريين يحفظ لهم هويتهم وسخصيتهم القومية المتفردة ضد نيران الحكم الروماني .
 
وأرى كباحثة متخصصة ومؤرخة ضرورة دراسة تاريخ العصر القبطى والذى امتد منذ العام الأول الميلادى حتى السادس الميلادى  بكل ما بحملة من دراسة لسكان مصر قديما وتطور اللغة القبطية والحياة الفكرية والثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية  داخل المناهج التعليميه المدرسية . وارفض اعتبارة ضمن نطاق العصر الروماني المتاخر أو البيزنطى المتقدم .
 
ولم يقتصر الأمر على كنيسة الإسكندرية فقط بل عرف العالم المسيحى أجمع على أرض مصر حيث صعيدها المحافظ على قوميتها اول حركة للرهبنة والديرية وللحديث بقية ..
 






يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

الممر.. والمتأسلمين 

وينتصب شعر رأسك وكأنك تحمل السلاح وتقاتل وسط هؤلاء الأبطال، الذين عبروا الموانع المستحيلة، وكانوا على قدر ما توقعت منهم مصر، ونجحوا فى تحقيق نصر مبين فى ساعات قليلة، بقوة وصلابة أذهلت العالم، ليؤكدوا أن هذا الشعب عصى على الانكسار والهزيمة وقادر على حماية حدوده واسترداد أرضه.  ... المزيد

ألمانيا وفرنسا يوقفان تصدير الأسلحة لتركيا و وكالات الأنباء توثق العدوان بالصور

بالإضافة إلي صور دخول مقاتلي المعارضة السورية المدعومين من تركيا لمنطقة رأس العين ،وصور أخري توضح هروب مسلحون سوريون مدعومين من أنقرة إلى تركيا باستخدام مركبات مسلحة ثقيلة . من ناحية أخري صرح أمس وزير الخارجية الألماني ،هايكو ماس ،إن ألمانيا حظرت تصدير الأسلحة لتركيا عقب هجماتها علي... المزيد

الأنترنت والإرهاب الإلكترونى ودور الأجهزة الأمنية (1-10)

تلك عبارة أسطورة التمثيل الراحل الفريد في التقمص احمد ذكى فى فيلم الحب فوق هضبة الهرم عام 1986 . تلك العبارة تنطبق حد الالتصاق بالجماعة الإرهابية للأخوان المسلمين .فقد انتبهت السينما مبكرا لصعود الجماعات الإرهابية المتطرفة فكان أول تجسيد لها عام 1979 فيلم اسكندريه ليه ليوسف شاهين ثم الإرهاب... المزيد

الناس الاصيلة

  صلاه العيد اللي بتحلي باطفالنا اللي ضحكتهم بتملي حياتنا كان في الصحبه اللي بجد الصاحب اللي كان صاحب صاحبه اللي بيحب الخير وبيدافع عني مش يقول كلام من ورا مني. كانت الأخوات كانوا السند والضهر كانوا مرياتي اللي بشوف نفسي فيها حنيني لزمان وناس زمان مش شرط ان كانت كلها سعاده وفرح... المزيد

 لماذا نفشل فى ادارة اعمالنا

بقلم د. محمود عثمان   السبب فى الاساس هو عدم التخطيط. فى رأى د.سيد الهوارى ان معظم المشكلات التى تعانى منها الانسانيه سببها ضعف او سوء اداره. فقد نترقى بالاقدميه . او ننشئ عملنا الخاص وفق تخصصنا العلمى او المهنى او اعتمادا على المال . فنكون فى وضع من يمتلك الاداره او يكون فى... المزيد

اترك تعليق