الصين تدشن نظاما دوليا لشراء الغاز الطبيعي عبر الإنترنت

أطلقت بورصة شنغهاي للنفط والغاز في الصين خدمة مناقصات دولية لشراء الغاز الطبيعي المُسال عبر شبكة الإنترنت.



وتعد هذه أحدث خطوة لتلبية طلبات الشراء والمبيعات لكيانات سوق الغاز الطبيعي المسال في الأسواق المحلية والأجنبية، بحسب ما أوردته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا).

وأعلنت شركتا "سينوبك" و"سنووك" الصينيتان للنفط والغاز، عن مناقصة شراء على نظام تجارة الغاز الطبيعي المسال الدولي عبر الإنترنت في البورصة أمس الجمعة.

وستعمل "سينوبك" و"سنووك" خلال الأشهر المقبلة، على شراء عدة سفن شحن للغاز الطبيعي المسال من السوق الدولية، بحجم إزاحة لكل منهما يبلغ 65 ألف طن، حيث ستشتري شركة "سينوبك" 65 ألف طن من الغاز الطبيعي المسال بالنيابة عن شركة "سي آر" للغاز، إحدى كبرى شركات غاز الفحم في الصين.

وبدأت بورصة شنغهاي للنفط والغاز في 28 أغسطس الماضي عمليات تجريبية لنظامها الخاص بشراء الغاز الطبيعي المسال عبر الإنترنت من السوق الدولية، حيث توصلت "سينوبك" و"سنووك" لصفقات شراء للغاز الطبيعي المسال مع الشركات الأجنبية من خلال نظامها لخدمة تقديم العطاءات، وبلغ إجمالي حجم المعاملات 130 ألف طن.

وقالت البورصة إن بإمكان الأعضاء المسجلين فيها حاليا طرح مناقصات متوسطة أو طويلة الأجل لشراء أو بيع الغاز الطبيعي المسال من خلال نظام التبادل الدولي للغاز الطبيعي المسال عبر الإنترنت.

تدرس البورصة أيضاً تدشين خدمة إلكترونية لإجراء عمليات شراء جماعية للمشترين الصغار للغاز الطبيعي المسال، بحسب متطلبات السوق.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق