المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الصحة تكشف أسباب ارتفاع وفيات فيروس كورونا في مصر
قال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه من خلال عمل اللجنة المشكلة بقرار وزيرة الصحة والسكان للبحث والتقصي، عن أسباب الوفيات بفيروس كورونا المستجد، تبين أن 30% من إجمالي عدد الوفيات في مصر، توفوا قبل الوصول إلى المستشفيات، بالإضافة إلى أن 20% من الوفيات، توفوا خلال 48 ساعة من وصولهم للمستشفيات، نظرا لتأخر حالتهم الصحية عند الوصول.

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

وناشدت وزارة الصحة والسكان المواطنين، فور ظهور أي أعراض مرضية، سرعة التوجه إلى أقرب مستشفى صدر أو حميات لتلقي الرعاية اللازمة، حتى يتسنى للفريق الطبي تطبيق بروتوكول العلاج المحدث فور الوصول، حفاظا على حياة المواطنين.

وطالبت الوزارة مجددا، كل المواطنين، بضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي، وتقليل المخالطة والالتزام بالإجراءات الوقائية، بالإضافة إلى الإكثار من شرب السوائل، والحرص على إتباع نظام غذائي صحي، ما يقوي الجهاز المناعي، وفي حال الشعور بأي أعراض، يرجي الاتصال فورا بالخطين الساخنين 105 و15335 أو التواصل من خلال الـ"واتس آب"، أو تطبيق الموبايل الخاص بالوزارة

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أن ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي من بروتوكولات علاج لفيروس كورونا، أو بروتوكولات العزل المنزلي ليست تابعة للوزارة وغير دقيقة، حيث إنها ليست البروتوكولات نفسها التي يتم تطبيقها داخل المستشفيات أو خارجها، مشددة على عدم تداول تلك البروتوكولات الخاطئة مما قد يشكل خطورة كبيرة على حياة المرضى أو يسبب ارتباكًا للفرق الطبية العاملة في مستشفيات الفرز والعزل.

وأوضحت الوزارة، أن البروتوكولات العلاجية المتبعة لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد، والوحيدة التي يتم تطبيقها، تم وضعها من قبل اللجنة العلمية المشكلة بقرار وزيرة الصحة والسكان، مشيرًا إلى أن اللجنة قامت بإعداد ذلك البروتوكول العلاجي بناء على ما توافر من معلومات من جميع دول العالم منذ ظهور الفيروس، وذلك في ظل استمرار مرحلة الأبحاث على العقاقير التي تعالج الفيروس.

ولفت في هذا الصدد إلى أن اللجنة العلمية تحرص دائمًا على متابعة ما يتم توافره من معلومات علمية يمكن الاعتماد عليها، لإصدار تعديلات للبروتوكول أو إضافة بروتوكولات لعلاج الحالات الخاصة.

وأهابت الوزارة بالمواطنين ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، توخي الحذر فيما يتم نشره من بروتوكولات علاج لفيروس كورونا، قد تثير الشك والبلبلة خلال تلك الأزمة، موضحة أن بروتوكولات العلاج المتبعة داخل المستشفيات وبروتوكولات العزل المنزلي، متواجدة على الموقع الرسمي لوزارة الصحة والسكان وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي الرسمية الخاصة بوزارة الصحة والسكان فقط.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق