(بشهادة الناخبين)

الشرطة فى خدمة المواطنين بكراسي متحركة وتعقيم أمام لجان البرلمان بالوادى الجديد.صور

بدأت اعداد الناخبين فى التوافد بشكل ملحوظ بنسب متفاوتة على بعض لجان التصويت الانتخابية بدوائر محافظة الوادى الجديد ، مع اقتراب نهاية اليوم الأول بساعات قليلة ضمن منافسات جولة الإعادة بين 4 مرشحين فى صراع الأحزاب والمستقلين لحجز مقعدين فرديين بانتخابات مجلس النواب 2020 وسط إجراءات أمنية ووقائية مشددة أمام اللجان بالمحافظة.



وشهدت لجان التصويت الفرعية بمراكز المحافظة الخمسة تكثيف التواجد الأمنى لتسهيل عمليات دخول وخروج الناخبين بالتنسيق بين قوات الجيش والشرطة وغرفة المتابعة المركزية والتشديد على تطبيق الإجراءات الوقائية وارتداء الكمامات الواقية وتباعد المسافات بين الناخبين حفاظا على  سلامة الجميع.

 

حيث تصدر قطاع السيدات وكبار السن وإعداد متوسطة لفئات الشباب من الجنسين الطوابير الإنتخابية خارج اللجان في مشهد حضارى يعكس وعى اهالى الواحات لما يٌحاك ضد الوطن من مؤامرات، لإجهاض كافة مخططات القوى الكارهة بإفشال العرس الديمقراطى.

 

ودعا مجدى المرسي ، مواطن بمدينة موط مقر الدائرة الثانية ، جموع الناخبين بالمحافظة ومركز الداخلة ضرورة المشاركة المجتمعية الفاعلة والنزول لاختيار من يصلح لتمثيل أبناء دائرته خلال جولة الحسم والإعادة بانتخابات مجلس النواب ، مناشدا النزول بكثافة إلى اللجان الانتخابية خلال يومي الاقتراع المقرر لها الاثنين والثلاثاء 23، 24 الشهر الجاري.

 

وقال محمد بخيت ، موظف بالتربية والتعليم ، أنه ليس هناك يوما يثبت فيه المواطن ولائه وحبه  لوطنه أكثر من هذا اليوم الذى يدلى فيه بصوته لاختيار من يرغب في تمثيله بمجلس النواب المنوط بمهمة التشريع والمراقبة على أعمال الحكومة والمطالبة بحقوق أهالى دائرته وإقرار السياسة العامة للدولة والخطة العامة استكمالا لمسيرة التنمية الاقتصادية وإرساء دعائم الديمقراطية الحقيقية.

 

وناشد "بخيت" جموع الناخبين على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا وارتداء الكمامات الطبية التي تم توفيرها لمن لا يحملها أمام مراكز الاقتراع مجاناً، والحفاظ على مسافات التباعد الاجتماعي، أثناء عمليات التصويت ، مشيدا بجهود القائمين على تأمين اللجان من قوات شرطية وجيش وقضاه لتنظيم سير العملية الإنتخابية واهتمام بتوفير سبل الراحة والأمان لجميع الناخبين.


من جانبه أكد اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، إنتظام وصول جميع القضاة وفتح اللجان الإنتخابية على مستوى المحافظة أمام الناخبين في موعدها وبدء عملية التصويت في أول أيام جولة الإعادة ، مشيرا إلى أن غرفة العمليات الرئيسية تتابع علي مدار الساعة الموقف بجميع اللجان للمتابعة المستمرة والوقوف علي سير عملية الاقتراع وتذليل أي عقبات وحل المشكلات أول بأول. 

 

وكانت محافظة الوادي الجديد، قد أنهت بالأمس تجهيزات 75 لجنة انتخابية في مراكز المحافظة الخمسة وقراها، لاستقبال الناخبين يومي 23 ، 24 الشهر الجاري، للإدلاء بأصواتهم في انتخابات برلمان 2020، بكل سبل الراحة (مظلات -مقاعد -مبردات -كراسي متحركة) لتيسير عملية إدلاء الناخبين بأصواتهم في انتخابات مجلس النواب ، لإستقبال إجمالي (178315) ناخب وناخبة مقيدين بجداول الانتخابات.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق