السيطرة على مشاجرة بالاسلحة البيضاء والشوم والحجارة بالخانكة 

تمكنت اجهزة الأمن بالقليوبية من السيطرة علي مشاجرة بالاسلحة البيضاء والشوم والحجارة شهدتها عزبة جورجي بقرية سرياقوس بالخانكة بسبب  المنافسة على بيع الألبان   وجري ضبط الأطراف المتشاجرة وتعيين الحراسات اللازمة لمتابعة الحالة الأمنية.. وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.



تلقي اللواء فخر الدين العربي مدير أمن القليوبية إخطاراً من العميد محمد عبد السلام مأمور مركز الخانكة بحدوث مشاجرة بناحية عزبة جورجي بقرية سرياقوس التابعة لمركز الخانكة.

إنتقل اللواء حاتم حداد مدير مباحث القليوبية  وتبين من التحريات التي باشرها العميد خالد محمدي رئيس  المباحث الجنائيه  حدوث المشاجرة بين طرف أول عائلة سيف الدين  وهم  "ع. ز. غ"  41 سنة تاجر عقارات ،  و "ر. ج. ب  " 50 سنة مزارع ، و شقيقه " ض. س. ع "  55 سنة مزارع،  و نجل شقيقهم "م .س . ع .ن "سن 48 تاجر ألبان ،  و شقيقه "ع .س. ي. غ"  50 سنة بائع  ونجل الرابع  "م .م .ي "  22 سنة ، و" م. ن. ت " 24  سنة عامل بمستشفى دار الفؤاد.

وطرف ثان عائلة عطا  ، وهم "م .ن. ت " 38 سنة صاحب مدرسة سرياقوس ، و"م .ن .ت " 54  سنة سائق، و"س .ي. ب" 56 سنة سائق، و "س. ي .س 40 سنة " عامل ،وحفيد التاسع و "ب .ب .ي” 24  سنة بائع ألبان ، و "ح .س. ي "43 سنة حداد كريتال.

وذلك لعمل الطرفان بتجارة الألبان وامتلاك كل منهم لمعمل تصنيع بذات الشارع محل الواقعة ، ووجود خلافات بينهم بسبب المنافسة على البيع،  تفاقمت لدى اكتشاف الطرف الثاني قيام أحد العملاء،  بتركهم والتعامل مع الطرف الأول. 

 على آثر ذلك حدثت بينهم مشادة كلامية،  تطورت لمشاجرة تعدى خلالها كل طرف منهم على الآخر بالضرب وإلقاء قطع حجرية وزجاجات مياه فارغة.

تمكن ضباط مباحث المركز من ضبط طرفي المشاجرة  وبحوزتهم عدد 4 عصا " شوم "،  وعدد 4 سلاح أبيض سكين و بمواجهتهم تبادلوا الاتهامات فيما بينهم.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق