السلطات المكسيكية تعلن العثور على 59 جثة في مقابر جماعية سرية

أعلنت السلطات المكسيكية، أنها عثرت على 59 جثة على الأقل في مقابر جماعية سرية في ولاية غواناخواتو في وسط البلاد.



وقالت كارلا كوينتانا رئيسة اللجنة الوطنية للبحث عن المفقودين: "عثرنا على 59 جثة في مقابر جماعية سرّية مختلفة، وهناك نقاط أخرى نواصل العمل فيها"، وأضافت رئيسة اللجنة الحكومية في تصريح للصحافيين في بلدة سالفاتييرا حيث عثر على المقابر أن: "الغالبية العظمى من الجثث، التي لا يزال فيها بعض الأنسجة أو بعض العلامات الأخرى، تبدو وكأنها لرجال، والبعض الأخر لشبان يافعين، ومن بينهم على الأرجح مراهقون". وفق موقع "plataformamedia".

ولفتت كوينتانا إلى أن السلطات أخطرت قبل أسبوعين باحتمال وجود مقبرة جماعية في هذه المنطقة وقد فتحت على الفور، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية المحلية والفدرالية، تحقيقاً أدّى قبل ثمانية أيام إلى مباشرة الحفريات.

وأضافت أن أكثر من 80 شخصا شاركوا في عمليات البحث التي قادت إلى إجراء 52 حفرية. وارتفع منسوب العنف في ولاية غواناخواتو في الأشهر الأخيرة بسبب احتدام القتال بين عصابتي سانتا روزا دي ليما وخاليسكو نويفا جينيراسيون اللتين تتنافسان على تهريب المخدرات والوقود.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق