المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

بعد ان ذكر فى كتاب عن السينما الهوليودية..

الرسام الجزائرى شمس الدين يحكى قصة حياته لـ الجمهورية أون لاين
تحدث فى البداية قائلا اسمي شمس الدين بلعربي و الاسم الفني Chemsou Belarbi من مواليد 14 فبرابر1987 ببلدية عين تادلس ولاية مستغانم غرب الجزائر

إقرأ أيضاً

التعليم: امتحان ورقى بجميع المواد بديل البحث لطلاب النقل قبل بدء الدراسة
التموين تعديل مواعيد عمل المخابز في رمضان
حسن راتب يتقدم بالشكر لـ محمد الباز بعد إعلان رحيله عن ٩٠ دقيقة
ابنة عمرو دياب تثير الجدل من جديد مع صديقاتها
طارق شوقى يوجه رسالة الى جميع طلاب مصر فى الداخل والخارج
اسرار القبض على الدكتور تشارلز ليبر من قبل السلطات الامريكية

 في مرحلة الطفولة كنت مهتم بالرسم و تدفعني الموهوبة الي الرسم في كل وقت خاصة في المدرسة بحيث كنت اهتم بمادة الرسم عن بقية المواد مثل الرياضيات و الفيزياء و عندما اعود من المدرسة في الطريق اجد الجرائد مقاة علي جانب الطريق كانت تجذبني الصور البراقة لنجوم السينما فالتقط هذه الجرائد من علي الارض و اخذها معي الي البيت و ارسمها


وبدأ المعلمون يكتشفون موهبتي و بدات اعطي الأهمية لمادة الرسم اكثر من باقي المواد

 
ولكونى من عائلة  فقيرة جدا اضطريت الي التوقف عن الدراسة و الخروج الي الشارع لامتهان الرسم كحرفة مثل تزيين المحلات  التجارية و الديكور لكن الشارع كان  قاسي جدا.


وتعرضت للاستغلال من قبل عديمي الضمير الذين امتصوا طاقتي الفنية و في بعض الأحيان كنت اعمل عند أشخاص لا يعطوني اجر مقابل عملي و يتهربون و بالعكس التقيت باشخاص ساعدوني و دعموني ماليا و معنويا


وكنت في فترة المساء اذهب الي قاعات السينما اشاهد الافيشات و الصور الضخمة لنجوم السينما  عند ابواب القاعة
وعندما اعود الي البيت ارسم كل ما شاهدته علي اوراق الرسم


كنت أعيش مع عائلتي تحت سقف مكسور و كانت الأمطار تتساقط بغزارة الي بيتنا و أتلفت الكثير من أعمالي الفنية  فاضطريت  لارسل الرسومات الي شركات الانتاج السينمائية الامريكية لكن تلك الرسومات كانت مرسومة بادوات شبه بدائية ( الطباشير و الالوان المائية المخصصة للاطفال ) لانني كنت من عائلة فقيرة و لم استطع شراء ادوات الرسم الخاصة بالمحترفين


وبدأ الناس ينعتونني بالمجنون و لكن اتكلت علي الله لانه هو من اعطاني هذه الموهبة و واصلت المثابرة و العمل و لكن مرت السنوات و . لم اتلق أى رد


وبعدها بدات ارسم اللوحات كبيرة بمواد بسيطة و اشارك بها في المهرجانات الوطنية للفن التشكيلي و اصبحت امثل ولاية مستغانم في الكثير من المهرجانات


و بعدها و لاسباب و ظروف قاسية اعتزلت الرسم نهائيا .


ثم دخلت في مرحلة صعبة جدا و بدات اعمل في المعامل و تاثرت صحتي و دخلت المستشفي مدت ثلاثة أشهر بسبب مرض في المعدة
و في احد المرات تلقيت رسالة في بريدي الاليكتروني من المنتج الأرجنتيني خوان مانويل اولميدو رئيس شركة  الانتاج يعمل بالشراكة مع استوديوهات هوليود حيث اعجب باعمالي و قدمها الي المنتج و الممثل السينمائي الكبير محمد قيسي الذي يعتبر من عمالقة السينما الهوليودية و عرف باعمالي في اوروبا و امريكا
وبدأت الطلبات تصلني من المنتجين السينمائيين من كل العالم
و تم تسجيل اسمي في قاموس السينما العالمي IMDB علي اساس اني اخر فنان في افريقيا مازال يصمم ملصقات الافلام العالمية بالطريقة التقليدية اي عن طريق الرسم .


كما اصدرت مؤسسة هوليود السينمائية كتاب مطبوع سوف يوزع في المهرجانات السينمائية و المكتبات الوطنية بالولايات المتحدة الأمريكية عنوانه BUKS OF AMERICA  الكتاب عبارة عن قاموس يحكي عن تاريخ 
  الجنود السود الذين قاتلوا في الحرب الثورية في مذبحة بوسطن في معركة بونكر هيل التي حدثت  في 17 يونيو 1775، خلال حصار .

مدينة بوسطن و في نفس الوقت يتحدث الكتاب عن الفيلم الهوليودي الضخم BUKS OF AMERICA و خصص الكتاب صفحة لكل شخصية شاركت في هذا الفيلم و الحمد لله تم تخصيص صفحة كاملة عني و عن مسيرتي الفنية في هذا الكتاب
وتم اختيار تصميمي  لملصق لفيلم BUKS OF AMERICA كغلاف للكتاب و حيث اني الوحيد في العالم العربي و الجزائري الوحيد الذي يحكي عنه الكتاب ، و تم تسجيل اسمي و سيرتي الي جانب المع نجوم هوليود علي غرار Robert Gatewood و Aki Aleong و Christopher Miller و prince Mario-Max Schaumburg-Lippe هذه بعض المقتطفات من الكتاب  حيث جاء فيها : الفنان الجزائري شمس الدين بلعربي واحد من الرسامين الجيدين الذين أكدوا حضورهم و جدارتهم في مسيرة فن الملصق حيث رسم ملصقات الأفلام الروائية و السينمائية العالمية ، حين نستعرض عطائه في مجال رسم الملصقات التي يعدها مرتكزا أساسيا لعمل الفنان التشكيلي المتخصص برسم الملصق السينمائي و هو يطمح الي المواصلة و التمييز ، نجد أنه قد أنجز رسم ملصقات عدد من هذه الأفلام من بينها  : فيلم الضربة القاضية GARRA MORTAL و فيلم The News و فيلم HONOR  و فيلم the Immigrant و فيلم chinese Hercules : Thé BOLO YEUNG story و صمم ملصق BUKS OF AMERICA . 


 و كانت هذه أخر اعماله ويتطلع الى القدوم الى مصر هوليود الشرق للعمل بها.





  • التصنيفات

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق