أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الحشيش والماريجوانا. هل يساعدان على فقدان الوزن؟
تدور حول الماريجوانا والحشيش العديد من الأساطير، التي تؤكد مدى فائدتهما لصحة الإنسان، ومن أبرزها اعتقاد البعض أن تدخين أيًا منهما من شأنه أن يفقدن الجسم الوزن الزائد بصورة فعالة، فما صحة ذلك؟

إقرأ أيضاً

الاسكان تعلن طرح شقق بالتقسيط على 20 عاما الشهر المقبل
صدمة لجماهير الأهلى قبل مواجهة الزمالك فى السوبر
التعليم: زيادة عدد أيام الإجازات خلال فترة الامتحانات لإتاحة فرصة أكبر للاستذكار
بنك اسئلة في العلوم للشهادة الاعدادية يغنيك عن المدرس الخصوصي
الزمالك يواجه الاهلى فى السوبر بخطة الترجى


في السطور التالية، نوضح العلاقة بين تدخين الحشيش وفقدان الوزن، وفقًا لأبحاث المكتبة الأمريكية للطب (NCBI)، وبحسب ما ذكر بموقعي "Health line" و"Science daily".

 

يستخلص الحشيش والماريجوانا من نفس النبتة، ألا وهي القنب، والتي تحتوي على مركبات، تركيزاتها متفاوتة، مثل رباعي هيدروكنابينول والكانابيديول، مع العلم أن هذه المركبات تؤثر على المستقبلات الموجودة في المخ، وهما CB1 وCB2، وكلاهما يلعبان دورًا هامًا في تنظيم الإحساس بالإجهاد وتسكين الألم وتحفيز الشهية، وكل هذه العوامل تؤثر بشكل أو بآخر على الوزن، بزيادة أو النقصان.

 

الماريجوانا وزيادة مؤشر كتلة الجسم "BMI”
وأثبتت بعض الدراسات أن هناك علاقة بين الماريجوانا وزيادة مؤشر كتلة الجسم "BMI"، حيث أكدت أن تدخين هذا النبات، يتسبب في عدم حرق السعرات الحرارية الموجودة بالجسم، ما يؤدي إلى زيادة الوزن، والإصابة بالسمنة.


الحشيش ودهون البطن
وفي دراسة أخرى أجرتها الجمعية الأمريكية للسكري، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يدخنون الحشيش، يعانون من تراكم الدهون في منطقة البطن، وترتفع لديهم مقاومة الأنسولين، كما تنخفض نسبة الكوليسترول في الدم عالي الكثافة، وذلك مقارنًة بالأشخاص الذين لم يتعاطوا الحشيش مطلقًا.

 

وأظهرت نتائج دراسة أجريت عام 2019 في جامعة ميتشجان الأمريكية، والتي نشرت في المجلة الدولية لعلم الأوبئة، أن تدخين الحشيش أو الماريجوانا يؤثر على الوزن، حيث قالت أميمة الشعراوي، الباحثة وأستاذ مساعد طب الأسرة، إن تعاطي الحشيش يؤثر على الخلايا العصبية والمستقبلات في المخ، ما يسبب زيادة الوزن، حيث يعمل هذا النبات على ارتفاع معدلات مركبات القنب "THC"، والتي تسبب زيادة في مؤشر كتلة الجسم.

 

وحذرت الشعراوي من تدخين الماريجوانا، نظرًا للمخاوف الصحية المتعلقة حول فوائدها والسلامة الغذائية التي يجنيها الجسم من وراء هذا النبات، متابعةً: "لا يمكن عليه كوسيلة للحفاظ على الوزن أو حتى فقدانه".


نقلا عن O N A





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق