• مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الحزن يسيطر على السوشيال ميديا بعد إصابة اليوتيوبر مصطفى حفناوي

خيم الحزن على رواد السوشيال ميديا، خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بعد إصابة اليوتيوبر المعروف مصطفى حفناوي، بجلطة في المخ بسبب التشخيص الخاطئ من أحد المستشفيات الخاصة.



فالحكاية بدأت بـ "صداع ومغص" في البطن ونقل على إثرها إلى المستشفى اكتفى المستشفى بعلاجه بالمسكنات فقط، ما أدى إلى تدهور وضع الحفناوي ليصاب بجلطة في المخ.

وقد روى هذه القصة الحزينة والمؤلمة عدد كبير من أصدقائه ومنهم علي غزلان، وذلك من خلال حسابه الشخصي على انستجرام .

وكتب على غزلان: "صديقي مصطفى حفناوي كان معانا وبيضحك وبيهزر عادي.. فجأة حس بمغص في بطنه وألم في كتفه اليمين، راح المستشفي علي رجله عادي جدا الساعه 1 الظهر تم حجزه وتم تشخيصه بالتهاب في القولون".

أضاف: "بعد ٦ ساعات مصطفي فقد الوعي واكتشفنا أنه كان متشخص غلط وأنه عنده جلطة في المخ، دلوقتي حصل ضمور تام في الجزء الأيسر من مخه وفي اشتباه في شلل نصفي، أرجوكم ادعوله ربنا يشفيه ويصبر أهله.. هو في غيبوبة حتي الآن وربنا يسترها عليه لما يفوق ويعرف، ربنا قادر علي كل شئ وقادر تحصل معجزة".

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق