أخبار التعليم
المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الاسواق الناشئة والمبتدئة
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الجيش الوطني الليبي يسيطر على السدادة في مصراتة للمرة الأولى منذ 2015
أعلن الجيش الليبي، اليوم الأربعاء، عن السيطرة على إحدى المناطق جنوبي مدينة مصراتة الخاضعة لسيطرة قوات حكومة الوفاق الوطني، غربي البلاد.

إقرأ أيضاً

دعاء نزول المطر كما ورد في السنة النبوية
صدمة لجماهير الأهلى قبل مواجهة الزمالك فى السوبر
التعليم: زيادة عدد أيام الإجازات خلال فترة الامتحانات لإتاحة فرصة أكبر للاستذكار
بنك اسئلة في العلوم للشهادة الاعدادية يغنيك عن المدرس الخصوصي
الزمالك يواجه الاهلى فى السوبر بخطة الترجى


 وأعلنت الكتيبة 166 مشاة التابعة للجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، في بيان صحفي عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، إن "الوحدات العسكرية بالكتيبة 166 مشاة تتقدم في مناطق جنوب مصراتة لتصل إلى منطقة السدادة، وتُسيطر على قلعة السدادة التي كانت تتحصن بها المجموعات الإرهابية والعصابات الإجرامية". 

وتعد تلك هي أول سيطرة يحرزها الجيش الوطني الليبي بالمدينة منذ توقيع اتفاق الصخيرات في 2015، حيث اعتاد الجيش شن غارات على أهداف تابعة لقوات الوفاق في المدينة.

ومنذ توقيع اتفاق الصخيرات، يسود ليبيا انقسام ما بين البرلمان المدعوم من حفتر في الشرق وحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في العاصمة طرابلس، غربي البلاد.

وكانت قد أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، مساء أمس الثلاثاء، بيانا "شديد اللهجة"، ردا على توقيع حكومة الوفاق في طرابلس لمذكرتي تفاهم أمنية وبحرية مع الحكومة التركية.

وقالت القيادة العامة في بيانها: "تابعت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية ما يتداول حول توقيع حكومة السراج لمذكرتي تفاهم أمنية وبحرية مع الحكومة التركية، دون أن تمتلك حق توقيع الاتفاقيات، بما يجعل مثل هذه الاتفاقيات والتفاهمات باطلة لا تنتج أي أثر في مواجهة الدولة الليبية"، وذلك حسب موقع "الوسط" الليبي.

وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان بدعم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، التي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق