من بين 25 جامعة و56 فريقا

الجامعة المصرية الروسية الوحيدة الحاصلة على مركزين فى مسابقة وكالة الفضاء.. بالفيديو والمستندات

حصدت كلية الهندسة بـ"الجامعة المصرية الروسية" فى مدينة بدر، على المركزين "السادس، العاشر" من بين (56) فريق فى مسابقة "وكالة الفضاء المصرية" لعام (2020)، ببرنامج التدريب الصيفى "علوم وتكنولوجيا الفضاء"، لطلاب الجامعات المصرية بالتعاون مع "جامعة بنها"، وتمويل "وكالة الفضاء المصرية" تحت إشراف الدكتور محمد القوصى الرئيس التنفيذى للوكالة؛ لتصبح الجامعة الوحيدة التى يشارك فريقين منها ضمن الفرق العشرة التى ستقوم بعمل القمر الصناعى للجامعات.



من جانبه قدم الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية، التهنئة لعميد كلية الهندسة بالجامعة، وأعضاء هيئة التدريس، والطلاب، لحصول الجامعة على هذه المراكز المتقدمة فى مسابقة "وكالة الفضاء المصرية"، التى جاءت نتاج عمل وجهد متواصلين.. مؤكداً استمرار إدارة الجامعة، فى دعم المسابقات التعليمية والبحث العلمى المتقدم لجميع طلاب كليات الجامعة، لما فى ذلك من عظيم الأثر فى نهضة مصر بلدنا الحبيبة والأمم ورقى المجتمعات، ويأتى ذلك النجاح طبقاً للبروتوكول الذى تم توقيعه مع "وكالة الفضاء المصرية" والجامعة فى عام (2019).

أضاف رئيس الجامعة المصرية الروسية، أن حصول "كلية الهندسة" على هذه المراكز المتقدمة، فى مسابقة مهمة بـ"وكالة الفضاء المصرية"، وتتخطى الكثير من بين كليات الهندسة بالجامعات العريقة، يشير إلى تميز وجودة التعليم الذى تقدمه كلية الهندسة بالجامعة، ويظهر نتائجه على أرض الواقع من خلال تلك المسابقات التعليمية.. كاشفاً عن أن ذلك يرجع إلى النخبة المتميزة التى تمتلكها "كلية الهندسة" فى الجامعة من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم، وهو ما جعلها تحصد المراكز المتقدمة؛ نظراً لدورها الرائد فى التعليم والبحث العلمى.

فى ذات السياق، قال الدكتور علاء البطش، عميد كلية الهندسة بالجامعة المصرية الروسية، إن تدريب الطلبة للمسابقة استمر لمدة شهرين، قدم خلالها فريقى كلية الهندسة بالجامعة بعد نهاية التدريب النظرى تقريرين حصلوا فيهما على الدرجة النهائية، وبعد نجاحهم فى التدريب قدما مشروعين نهائيين.. مشيراً إلى أن الفريق الأول "برنامج هندسة الاتصالات"، مكون من بعض طلاب برنامج هندسة الاتصالات بالكلية وهم: "هبة عاطف محمد، فاطمة أشرف رشاد، أحمد حسن زكريا، محمود ابراهيم حسن، محمد عبد الرحمن فايد"، وقدم مشروع عمل منظومة إتصالات بين المحطة الأرضية والقمر الصناعى وحصل على المركز "السادس" من بين (56) فريقا مشاركا وبعدد (400) طالب داخل فى المسابقة.

أوضح عميد كلية الهندسة بالجامعة المصرية الروسية، أن الفريق الثانى "برنامج هندسة الميكاترونيات والروبوتات" يضم (9) طلاب وهم: "سيف الدين أشرف أبوالفتوح، محمد عهدى جابر سلامة، بيشوى عماد رشدى، عبد الله محمود بشارى، محمد سمير أحمد، عماد محمد عصام، أحمد صبرى جودة حسن، عمر عبد الكريم محمد، محمد حازم محمود"، قدموا مشروع عمل محطة إختبارات أرضية للقمر الصناعى قبل إنطلاقه للفضاء؛ وحصلوا على المركز "العاشر" من بين طلاب (56) فريق من 25 "كلية هندسة" حكومية وخاصة وأهلية.

أشار الدكتور علاء البطش، إلى أن بذلك تكون كلية الهندسة بـ"الجامعة المصرية الروسية" هى الكلية الوحيدة التى حصلت على فرصتين من بين "العشر" منح المقدمة من "وكالة الفضاء المصرية"؛ للمشاركة فى عمل قمر صناعى للجامعات "Cube Satellite"، كجزء من مشروع تخرجهم.. لافتا إلى أن الدكتور أحمد صديق، والدكتور تامر صالح، أشرفوا على تدريب الطلاب من الجامعة، حيث قاموا بتوجيه ومتابعة الطلاب خلال فترة التدريب حتى حصلوا على تلك المراكز المتقدمة.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق