البنك المركزى يكشف عن أسباب تراجع الدولار أمام الجنيه بنحو 14 قرشا خلال 4 أيام
كشف البنك المركزى عن أسباب تراجع الدولار أمام الجنيه بنحو 14 قرشا خلال 4 أيام، مشيرا إلى أن ذلك  يرجع إلى زياده ملحوظة فى موارد البنوك من النقد الأجنبى ولا سيما من استثمارات صناديق النقد الأجنبى فى الأسواق المالية المصرية. 


أكد البنك المركزى، اليوم الاثنين، أن إجمالى تدفقات النقد الأجنبى للبنوك سجل نحو 1.7 مليار دولار منذ يوم الأربعاء الماضى حتى اليوم أى خلال 4 أيام.

 

 
وصل سعر صرف الدولار تراجعه أمام الجنيه المصرى اليوم؛ ليسجل 15.86 للشراء و15.96 للبيع، وبذلك يكون سعر صرف الدولار فقد نحو 14 قرشًا منذ الأربعاء الماضى حتى اليوم.
 
 
سجلت مصر فائضاً فى ميزان المدفوعات بلغ 227.3 مليون دولار فقط فى الربع الأول من العام المالى الحالى، أى أقل بقليل من فائض بلغ 284.1 مليون دولار  فى الربع الأول من العام المالى 2019/18، وحمل تقرير نتائج ميزان المدفوعات عدة أرقام أبرزها: تقلص العجز التجارى غير النفطى بنسبة 11.2% ليصل إلى 8.1 مليار دولار، على خلفية نمو بنسبة 18% على أساس سنوى فى الصادرات غير النفطية وتراجع 2.5% على أساس سنوى فى الواردات غير النفطية.




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق