البنتاجون يعترف... القوات الأمريكية وقعت في فخ بسوريا
أعلن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير، أن الجيش الأمريكي في الجمهورية العربية السورية كان محاصرًا بين القوات التركية التي تقوم بالعملية ضد القوات الكردية والجيش السوري.


وقال وزير الدفاع على قناة "فوكس نيوز": "القوات الأمريكية في فخ بين الجيش السوري الذي يتحرك شمالًا لصد الجيش التركي الذي يتحرك جنوبًا"، ووصف الوضع بأنه "فظيع".

وقد بدأت تركيا يوم الأربعاء، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة "داعش".

وكان البيت الأبيض أعلن في وقت سابق، أن أنقرة ستمضي قدما في عمليتها العسكرية في شمال سوريا وأن القوات الأمريكية لن تدعمها أو تشارك فيها، فيما أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أن القوات الأمريكية بدأت بالانسحاب فعلا من المنطقة، ممهدة الطريق لهجوم تركي.

وانخرطت الولايات المتحدة في الحرب الداخلية بسوريا، عبر غارات جوية على تنظيم داعش الإرهابي، في سبتمبر 2014.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق