الباز: لابد من مجلس حرب اعلامي يضم عددا من الاعلاميين والخبراء

وقال الكاتب الصحفى محمد الباز رئيس مجلسى إدارة وتحرير جريدة الدستور، إن الإعلام المصرى مهما اختلفت مدارسه لكنه سيظل على قلب رجل واحد، مضيفا أنه إذا كنا نعترف أن مصر تتعرض لحرب إعلامية شرسة تساندها دول معادية، فإذا على الهيئات الإعلامية تشكيل مجلس حرب إعلامى.



وأشار محمد الباز  إلى أنه يجب أن يضم مجلس الحرب الإعلامى عدد من الإعلاميين والخبراء، وأن يكون هناك استراتيجية واضحة ومعلنة، لمواجهة ما يواجهنا طوال الوقت.

جاء ذلك في اجتماع الهيئات الإعلامية الممثلة فى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والهيئة الوطنية للإعلام والهيئة الوطنية للصحافة قد عقدت برؤساء تحرير الصحف القومية والخاصة وكبار الصحفيين والإعلاميين، لمناقشة آخر المستجدات على الساحة الإعلامية، وبحث مقترحات مواجهة وسائل الإعلام المعادية، التى تبث أكاذيباً وشائعات تتناول الشأن المصرى، وطرق مواجهاتها وإعلاء الحقائق، فى ضوء الشفافية والدفاع عن ثوابت الدولة المصرية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق