الاسماعيلي فـى ورطـة

مازالت الازمات تطارد النادي الاسماعيلي طوال السنوات الماضية بداية من تراجع المستوى الفنى وبيع اللاعبين وسوء الادارة وقيام عدد من النجوم برفع دعاوى قضائية ضد النادي الاسماعيلي للحصول علي مستحقاتهم المالية .



الغريب ان وسط كل هذة المشاكل التي وضعت الاسماعيلي في ( ورطة كبيرة) فقد أصبح في حكم المؤكد قيام الإتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عمرو الجنايني بإيقاف قيد اللاعبين الجدد بالنادي الإسماعيلي في فترةالإنتقالات الحالية إستعداداً للموسم الجديد.

ويأتي ذلك القرار بناءاً علي الحكم النهائي الصادر عن المحكمة الرياضية الدولية “كاس” بتاريخ ٢١ من فبراير الماضي في قضية اللاعب إبراهيم حسن لصالح نادي النجوم لكرة القدم.


وكانت المحكمة الرياضية الدولية “كاس” قد قضت بتغريم النادي الإسماعيلي 20 مليون جنيهاً مصرياً بالإضافة الى فوائد تأخير دفع المبلغ لصالح نادي النجوم لكرة القدم.

ويلتزم الإتحاد المصري لكرة القدم بهذا القرار تنفيذا لنص المادة ١٥ من لائحة الإنضباط بالإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” والتي تنص على أنه في حالة الأندية فور إنتهاء المهلة الأخيرة وفي حالة التمادي في عدم الإلتزام بكامل القرار خلال المهلة المحددة فيتم إعلان حظر الإنتقالات حتى تمام سداد كامل الملغ المستحق ، كما يمكن كذلك الأمر بخصم نقاط أو الهبوط لدرجة أقل بالإضافة الى حظر الإنتقالات في حالة إستمرار عدم الإلتزام ، وفي حالة القرارات المالية الصادرة من جهة أو لجنة أو هيئة تابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” أو المحكمة الرياضية الدولية “كاس” يتم البدء في الإجراءات التأديبية فقط بناءاً على طلب الدائن أو أي طرف مضار والذي له الحق في أن يتم إخطاره بالنتيجة النهائية للإجراءات التأديبية.

ومن ناحية اخري تلقى النادى الاسماعيلى إخطاراً من الاتحاد العربى لكرة القدم بمد فترة القيد بالبطولة العربية حتى السادس من ديسمبر المقبل بدلا من 30 نوفمبر الجارى لإفساح الفرصة أمام الفرق المشاركة لتسجيل الصفقات الجديدة قبل مباريات نصف نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، وينتظر النادى الإسماعيلى موقعة حاسمة أمام الرجاء المغربى فى إياب الدور قبل النهائى لكأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية" والتى تم تأجيلها بسبب فيروس كورونا علمًا بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز الدراويش
بهدف دون رد سجله فخر الدين بن يوسف، ويتمسك الإسماعيلى بحلم التتويج باللقب العربى لأول مرة فى التاريخ بعد وصول الدراويش للمباراة قبل النهائية، وهى البطولة المتبقية للفريق لإنقاذ موسمه من الغضب الجماهيرى عقب وداع الكأس والتراجع الكبير فى بطولة الدورى.

 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق