الارض على موعد مع حدث فلكى هام غداً الاحد 

تنتظر الارض غداً الاحد حدث فلكى هام يقترب فيه كوكب كبير الحجم نسبياً منها الى ان من المبهج وغير المقلق ان المسافة التى يقترب خلالها  الكويكب الكبير 2000 WO107  آمنة حيث انها تعادل 11 مرة من ذات المسافة بين الارض والقمر يأتى ذلك وفقاً لما اوردته الجمعية الفلكية بجدة 



واشارت الجمعية ان المسافة التى يبتعد بها 2000 WO107  ستقترب عبر السنوات القادمة ولذلك سيخضع الكوكب الكبير نسبياً الى دراسة دقيقة من علماء الفلك 

وفى تقرير لجمعية الفلك بجدة اشارت الى ان بعد اقتراب الكويكب من كوكبنا في 29 نوفمبر 2020 ، سيعود ليمر من مسافة أقرب قليلاً في كل اقتراب قادم أولها في نوفمبر  2040، ثم في نوفمبر 2093  وسيحدث أقرب اقتراب في الأول من ديسمبر 2140 ، عندما سيمر على مسافة تعادل نصف المسافة بين الأرض والقمر. 





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق