الاتصالات : استثمار في صناعة الالكترونيات بالكونغو لخلق فرص عمل للشباب

أكد أغسطين ماليا وزير البريد والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى جمهورية الكونغو الديمقراطية على قوة العلاقات بين مصر والكونغو؛ مشيرا إلى أن هناك مشروعات للتعاون المشترك في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يمكن إنجازها على المدى القصير؛ موضحا أن هناك فرص للاستثمار في صناعة الالكترونيات بالكونغو يمكن لها أن تسهم في تحقيق تنمية اقتصادية وخلق فرص عمل للشباب.



مشيرا الى اهتمام القيادة السياسية بالكونغو بتحقيق التحول الرقمى؛ مؤكدا على أنه تم خلال اللقاء الاتفاق على التعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للاستفادة من الخبرات المصرية لإعداد وتنظيم منتدى إقليمى رقمى فى الكونغو؛ مشيدا بجهود مصر للتعاون مع الكونغو من أجل الاستفادة من الخبرات المصرية في تنظيم المؤتمرات الإقليمية والدولية عبر الانترنت في ظل قرب تسلم الكونغو الديمقراطية لرئاسة الاتحاد الأفريقي.

 

جاء ذلك خلال لقائه الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبحث أوجه تعزيز التعاون بين مصر والكونغو فى عدد من مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي من أبرزها التحول الرقمى، وبناء القدرات، والابداع التكنولوجى وريادة الأعمال، والبريد


وقد أكد طلعت على أهمية الإسراع في تحقيق التحول الرقمى في البلدين لما يوفره من فرص تنموية واقتصادية ضخمة؛ مشيرا الى محاور التعاون بين البلدين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إطار علاقات الصداقة بين الدولتين ومنها التعاون في مجال بناء القدرات البشرية والتدريب ونقل التجربة المصرية والتكنولوجيات وإتاحة الخبرات لأشقائنا في الكونغو بالإضافة الى التعاون فى مشروعات التحول الرقمى وتقديم الخدمات الحكومية الرقمية والبنية المعلوماتية,معربا عن تطلعه الى الاستفادة من التجارب وقصص النجاح التي استطاعت الكونغو تحقيقها في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات


كما تناول اللقاء تعزيز التعاون بين مصر والكونغو في مجال التحول الرقمي خاصة فيما يتعلق بخدمات الحكومة الإلكترونية ومنها الصحة والتعليم، وكذلك نقل الخبرات المصرية في مجال الأمن السيبرانى وتصميم برامج تدريبية متخصصة يتم تنفيذها في إطار التعاون بين الهيئات المنظمة للاتصالات بالبلدين، وكذلك تقديم البرامج التدريبية في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المختلفة من خلال معهد تكنولوجيا المعلومات، والمعهد القومى للاتصالات ، وتحفيز الشباب الكونغولى للمشاركة في المبادرة الرئاسية أفريقيا لإبداع الألعاب والتطبيقات الرقمية.

وتعزيز التعاون في مجال الابتكار وريادة الأعمال من خلال الاستفادة من التجربة المصرية في مجالات الاحتضان والابتكار وريادة الأعمال وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة، بالإضافة الى نقل خبرات البريد المصري في الشمول المالي إلى الكونغو، وتوفير التدريب للكوادر البريدية من خلال مركز التدريب البريدي الإقليمي بالقاهرة والذي أصبح المركز المعتمد للاتحاد البريدي العالمي في الشرق الأوسط وأفريقيا .

جاء ذلك بحضور السفير شريف عيسى مساعد وزير الخارجية للشؤون الأفريقية، وندوكو بواتو سفيرة الكونغو الديمقراطية بالقاهرة، و كريستيان موكيناي كاتيندي رئيس جهاز تنظيم البريد والاتصالات بالكونغو، والمهندس حسام الجمل الرئيس التنفيذي للجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، والمهندس محمد نصر الدين مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية المعلوماتية الدولية، وعدد من قيادات الوزارتين، والمهندس أحمد مكى رئيس مجلس إدارة شركة "بنية".





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق