أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

الإعدام شنقًا لطالب ثانوية عامة والسجن 15 سنة لآخر بنجع حمادي
عاقبت محكمة نجع حمادي برئاسة المستشار محمد رفاعي عبدالحافظ، وعضوية المستشار إسماعيل محمود الفران، والمستشار حسني محمد مهاب، وأمانة سر أبوالمعارف عبدالشافي، ومحمد وزيري

إقرأ أيضاً

أول تعليق من احمد العوضي حول ارتباطه بالفنانة ياسمين عبد العزيز
صالح جمعة يصعد أزمته مع الأهلي
الحكومة تؤكد: الاحد يوم عمل عادى وليس اجازة
العاملون بقناة الشرق يتوعدون أيمن نور بفضح رواتب القائمين على القناة
قصر العينى الفرنساوى يكشف آخر تطورات الحالة الصحية للنجم خالد النبوى


واسامة الأمير، طالب ثانوية عامة إلى فضيلة المفتي، طالب ثانوية عامة بالإعدام شنقًا، والسجن 15 سنة لآخر، وبرأت متهم آخر، في قضية قتل سائق وسرقة سيارته بنجع حمادي.

تعود أحداث القضية إلى مايو 2014 ، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بنجع حمادي، بلاغًا بالعثور على جثة سيد أبوالوفا محمود، سائق، داخل برميل وملقاة في ترعة بنجع حمادي.
وكشفت تحريات المباحث، أن وراء ارتكاب الواقعة، بدري.د.ا، 18 عامًا، طالب ثانوية عامة، ومقيم أبوحزام، ومحمود.ر.ع، 17 عامًا، طالب بالصف الثالث الثانوي، ومقيم النجاحية، وشحاتة.ح.ع، قتلوا المجني عليه مع سبق الإصرار والترصد.

وأوضحت التحريات، أن هناك شخص أوهم الطلاب، بأنه يمتلك امتحانات الثانوية، وسيبيعها لهم بمقابل مادي، ففكر الطلاب في سرقة سيارة للذهاب إليه، ولكن طلبوا من المجني عليه توصيلهم ، بحجة أنه سيذهب معهم لتوصيل جهاز عروسة، وفور وصولهم بالقرب من ترعة بنجع حمادي، قام المتهمان بضرب السائق بالعصا ثم خنقه بسلك كهربائي حتى فارق الحياة، ثم وضعا جثته في برميل معدني وألقوه في الترعة، وسرقا السيارة سويًا وقاموا ببيعها لشخص يدعى 'شحاته.ح.ع'، المتهم الثالث في القضية.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين الأول والثاني، في القضية التي حملت رقم 10071 لعام 2015 جنايات نجع حمادي، والمقيدة برقم 173 لعام 2015 كلي قنا، تهمة القتل العمد، وللمتهم الثالث اخفاء السيارة الخاصة بالمجني عليه، وتم إحالة القضية إلى محكمة الجنايات التي عاقبت المتهم الأول بالإعدام شنقًا، بعد أن حصلت على الإذن الشرعي من فضيلة المفتي، والسجن 15 سنة للمتهم الثاني، وبراءة المتهم الثالث من التهمة المنسوبة إليه.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق