الأعمال الوطنية .. تعيد العصر الذهبي للدراما الرمضانية

عانت الدراما المصرية لسنوات طويلة من فقر في الأفكار التي تقدم وعدم وجود فكر جديد وأصبحت الأعمال تشبه بعضها لحد كبير. ولم يكن هناك عمل قوي لتعزيز الانتماء للأجيال القادمة لإبراز قيمة الوطن وأهميته وتعزز الانتماء لديهم وأن تقدم الأعمال الوطنية في السباق الرمضاني فكانت خطوة صعبة ومغامرة قوية.
 



وخلال الموسم الماضي عرض مسلسل "الاختيار" الذي كتبه باهر دويدار وأخرجه بيتر ميمي وقدم قصة حياة الشهيد أحمد منسي قائد كمين البرث وحقق نجاحا جماهيريا واسعا وحقق أعلي نسبة المشاهدات الأعلي بين مسلسلات رمضان 2020 ليأتي الجزء الثاني من مسلسل "الاختيار 2" أضخم الأعمال الدرامية الوطنية إنتاجيا وحقق نسبة ومشاهدة غير مسبوقة فور عرض الحلقات الأولي منه.
لم يكن نجاح الاختيار 2 من فراغ وعنوانه الرئيسي "حتي لا ننسي" ويتناول قصص حياة شهداء من وزارة الداخلية منذ الفترة 2013 وحتي 2020 وسيحكي عن شخصيات حقيقية وسيتضمن فيديوهات وصورا واقعية كما حدث في الجزء الأول من المسلسل وعندما تجلس لتشاهد المسلسل تتأمل في براعة اختيار المخرج بيتر ميمي لنجوم العمل وبراعتهم في أداء شخصياتهم ووضع بيتر ميمي نجمي العمل في حالة تقدم الفن عن طريق السهل الممتنع وسهولة بسيطة واستطاع أن يجمع لأول مرة النجمين كريم عبدالعزيز وأحمد مكي في عمل وجاءت الحلقات الأولي بالإسقاط علي فترة حكم الرئيس المعزول محمد مرسي.
ظهرت براعة السيناريست هاني سرحان المخرج بيتر ميمي في ربط الجزء الأول بالثاني بفكرة متميزة لم يشعر المشاهد بأنه ابتعد عن الجزء الأول نهائيا ويضم العمل مجموعة كبيرة من الفنانين إياد نصار وبشري وإنجي المقدم وأسماء أبواليزيد وطارق صبري وهادي الجيار وإسلام جمال وأحمد داش ومحمد علاء وسامح الصريطي وعمر الشناوي ومحمد جمعة وسلوي عثمان وأحمد حلاوة وأحمد شاكر عبداللطيف ويشاك في المسلسل عدد كبير من ضيوف الشرف منهم أحمد فهمي وأشرف عبدالباقي ونضال الشافعي ومحمد فراج وهشام جمال وبيومي فؤاد ومصطفي أبوسريع وعلي الطيب ومحمد محمود عبدالعزيز وأحمد حلاوة.

تغيير مكي
قدم الفنان أحمد مكي منذ ظهوره الأول العديد من الشخصيات التي تقدمه بأدوار كوميدية بداية من الست كوم "تامر وشوقية" وظهر بعده بفيلم "مرجان أحمد مرجان" مع الزعيم عادل إمام في نقلة فنية في حياته وبعدها قدم إتش بدور وأجزاء مسلسل الكبير أوي بأجزائه التي حققت نجاحا كبيرا والعديد من الأعمال الكوميدية و"لا تراجع ولا استسلام" و"طير أنت" عكس ما قدم مكي دورا في غاية الصعوبة ويقدم لجمهوره كنجم أكشن جديد وتعتبر نقلة في حياته الفنية ويقدم شخصية "يوسف رفاعي" ضابط عمليات خاصة ضمن قوات مكافحة الإرهاب في شمال سيناء مما جعل الجميع يطلقون عليه "فان ديزل مصر" بعدما رأوه بعضلات مفتولة ولياقة بدنية عالية ظهرت بشكل واضح خلال مطارته لفرد من جماعة إرهابية في الحلقات الأولي من العمل.

إبداع كريم
منذ عرض الحلقة الأولي من مسلسل "هجمة مرتدة" وحظي باهتمام كبير من الجمهور الذي يهتم بمتابعة الأعمال الوطنية وستكون مفاجأة العمل هو البطل الفنان أحمد عز الذي ظهر في العديد من الشخصيات في بداية الحلقات الأولي ولكن ما ظهر للجمهور شخصية سيف العربي وهو شاب مصري يعيش في العراق ويتم القبض عليه من قبل قوات الجيش الأمريكي بسبب وجوده في حفل زفاف تواجد فيه مجموعة من الإرهابيين وبفضل صديقة له علي علاقة بالمخابرات العراقية استطاعت اخراجه من المعتقل وشهد مشاركة فنانين من سوريا ولبنان والأردن وممثلين من العالم العربي ككل واستعرضت الحلقة الأولي من المسلسل جهود جهاز المخابرات المصرية لكشف المؤامرات التي يتم تدبيرها ضد الوطن وتجنيد بعض الشباب في الخارج للعمل ضد وطنهم.
المسلسل مأخوذ من ملفات المخابرات العامة المصرية وكتب له السيناريو والحوار باهر دويدار واخراج أحمد علاء ويشارك في بطولته النجوم أحمد عز وهند صبري وهشام سليم وصلاح عبدالله ومحمود البزاوي وخالد أنور ومحمد جمعة ومايان السيد وأحمد فؤاد سليم.
ويسلط العمل الضوء علي شاب يعمل في الخارج ويتعرض لحماولة تجنيد من استخبارات دولة أجنبية لكنه ينجح في التواصل مع جهاز المخابرات ليتم تدريبه علي أعلي مستوي علي أيدي مسئولي الجهاز ويجسد دوريهما نضال الشافعي وهشام سليم ثم يخوض عملية خداع لتلك الأجهزة المعادية.





يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق