استقرار أسعار النفط مع ضغوط جراء قلق إزاء إصابات كورونا والإمدادات

 لم يطرأ تغير يُذكر على أسعار النفط اليوم الثلاثاء لتستقر بعدما مُنيت بخسائر على مدى ثلاثة أيام نتيجة المخاوف من أن يقود تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا عالميا لعرقلة تعافي الطلب على الوقود بينما تؤدي زيادة الإنتاج الليبي إلى وفرة في الإمدادات.



وتراجع خام برنت في التعاملات الآجلة أربعة سنتات أو ما يوازي 0.1 بالمئة إلى 42.58 دولار للبرميل متعافيا من مستوى 42.19 دولار الذي نزل إليه في وقت سابق من الجلسة.

 

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي سنتا واحدا إلى 40.84 دولار للبرميل بعدما نزلت في وقت سابق إلى 40.48 دولار.

 

وتجاوزت حالات الإصابة بكوفيد-19 أربعين مليونا أمس الاثنين وفقا لإحصاء رويترز مع تصاعد الموجة الثانية للمرض في أوروبا وأمريكا الشمالية لتقود لإجراءات عزل جديدة.

 

وقالت فاندانا هاري محللة الطاقة لدى فاندا إنسايتس "تخيم سحب قاتمة على سوق النفط من جديد".

 

وفي اجتماع يوم الاثنين للجنة وزارية تضم منتجي أوبك ومنتجين متحالفين معها فيما يعرف بأوبك+، تعهدت المجموعة بدعم سوق النفط مع تنامي المخاوف من تزايد الإصابات بكوفيد-19.

 

نقلا عن رويترز




يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق