بطاريات منصور
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

استشارية الطب النفسي: 3 أفعال تؤكد أن ابنك يفكر في الإنتحار
تشهد مصر في الفترة الأخيرة تزايد ملحوظ في أعداد المنتحرين، حيث تكون دوافع الإنتحار ما بين مشاكل أسرية وضغوط مادية أو ضعف الدين للمراهق، والإنتحار هو قتل النفس عن طريق تناول مادة سامة أو من خلال الشنق أو إلقاء الشخص نفسه من مكان مرتفع ويرجع ذلك بسبب تعرضه لمشكلة لم يستطع التعامل معها أو تجاوزها نفسياً.

إقرأ أيضاً

بالفيديو : منى فاروق مع السبكى فى دبى يشعلان السوشيال ميديا

بالفيديو شاهد ... ميس حمدان مطلوبة فى السعودية

تعليق ساخر من سيد عبد الحفيظ على صفقة كهربا

بيراميدز يوجه رسالة نارية للزمالك قبل مواجهة الدوري

دعاء رؤية السحاب والغيوم والمطر


 

 

كشفت الدكتور أميرة زكي إستشاري الطب النفسي أنه يوجد ثلاثة دوافع وراء إقدام الشخص على الإنتحار، حيث من الممكن أن يقبل الشخص على الإنتحار بسبب تعرضه لهلاوس سمعية، أو بهدف لفت الإنتباه وتكثر تلك الحالة بين المراهقين، أما الدافع الثالث، هو تعرض الشخص للإكتئاب ويحتاج في تلك الحالة إلى جلسات تنظيم الحياة، بالإضافة إلى تناول بعض الأدوية تحت إشراف الطبيب.

 

 

 

أشارت إستشاري الطبي النفسي قي تصريح خاص لجمهورية أون لاين أن المراهقين يعانون من إختلاط في المشاعر، حيث أن المراهق في تلك الفترة يكون في عنق الزجاجة، حيث لم يكتمل نضجه فيفكر مثل الشخص الراشد وفي نفس الوقت مازال متأثر بفترة الطفولة، لذلك يحتاج إلى إحتواء من الأسرة.

 

 

أوضحت استشارية الطبي النفسي أنه يجب على الأسرة أن تنتبه اذا كان المراهق يتحدث عن الموت بشكل ملحوظ،  كما يجب ملاحظة إذا كان يبحث عن وسائل الإنتحار على الإنترنت، أو إذا لاحظت الأسرة أن ابنها المراهق يجلس بمفرده لفترات طويلة ويفضل العزلة وعدم مخالطة باقي أفراد الأسرة، إذا تأكدت الأسرة أن إبنها يفكر في الإنتحار فيجب عليهم مصارحته بما يدور في رأسه ومحاولة التعرف على الأسباب بالإضافة إلى إقناعه بالذهاب إلى طبيب نفسي.

 

 

وجهت دكتور أميرة زكي نصيحة للأب والأم بالتقرب لأبنائهم المراهقين ومصاحبتهم، كما يجب مراقبة أصدقاء أبنائهم دون أن يلاحظوا، لأن المراهقين يتأثرون بأصدقائهم في تلك المرحلة بشكل مبالغ فيه.

 







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

اترك تعليق