بث مباشر
أخبار التعليم
  • مصر
  • Loading...

رئيس مجلس الإدارة
سـعــــد سـليــــم
رئيس التحرير
عبد النبى الشحات

امام وزراء الخارجية العرب :

ابو الغيط :قضايا المنطقة لازالت جبهات مفتوحة و علينا مواجهة الازمات لاعادة الاستقرار


نهنئ الشعب السوداني باختيار الحكومة الجديدة عبر الحوار

كتبت سلوى عزب

اكد احمد ابو الغيط الامين العام لجامعة الدول العربية انه ما زال "حال الأزمة"يخيم على المنطقة العربية .. فهناك جبهات مفتوحة، وجراح لم تندمل  في اليمن وسوريا وليبيا، وهناك الملايين من اللاجئين والنازحين تمثل معاناتهم اليومية، وبخاصة النساء والأطفال من بينهم، الكلفة الإنسانية الأفدح لاستمرار هذه النزاعات التي لا زالت تهدد حياة الإنسان ووحدة الأوطان.

جاء ذلك خلال افتتاح أعمال الدورة العادية 152 لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزارى اليوم برئاسة العراق والتى مثلها وزير خارجيتها محمد على الحكيم خلفا للصومال والتى مثلها وزير الشئون الخارجية والتعاون الدولى أحمد عيسى عوض، وذلك بحضورالمفوض العام لوكالة "الأونروا" بيير كرينبول , وقال إنها المرة الأولى التي يجتمع فيها مجلس الجامعة بعد أن فقدنا زعيماً عربياً كبيراً وقامة شامخة هو الباجي قايد السبسي الذي لبى نداء ربه في يوليو الماضي.. إننا ندعو له بالرحمة وبأن يجزيه الله خير الجزاء عما قدمه لوطنه ولأمته من قيادة حكيمة واعية في وقت عاصف.

و هنأ ابو الغيط الحكومة الجديدة في السودان التي تم تشكيلها قبل يومين، والتي جاءت حصيلة اتفاق سياسي بين المكونات السودانية أثبت أن مجتمعاتنا قادرة على تجاوز الأزمات عبر الحوار, وأن الصراع والاحتراب الداخلي مرهون باختياراتنا وقراراتنا , وليس قدراً محتوماً.

و اوضح انه دخلت المعارك العسكرية التي تشهدها المناطق المحيطة بالعاصمة طرابلس شهرها السادس , و إن المطلوب اليوم هو خفض فوري للتصعيد الميداني، والتوصل إلى وقف دائم وثابت لإطلاق النار، والعودة إلى المسار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة  , و أن نقف مع أشقائنا الليبيين ونعمل على استعادة جسور الثقة المفقودة بينهم .. ومطلوب ثالثاً الخروج بمقاربة شاملة لتسوية الوضع الليبي في مجمله , وتوحيد المؤسسات المنقسمة , واستكمال المرحلة الانتقالية باستحقاقاتها الأمنية والسياسية والدستورية.

و اوضح انه في اليمن فشهدنا انقسامات جديدة تهدد وحدة التراب اليمني التي نسعى جميعاً لصيانتها مرحبا بتجاوب الأطراف المختلفة مع دعوة السعودية للحوار ووقف المواجهات المؤسفة التي آلمنا جميعاً اندلاعها في بعض محافظات الجنوب مشيرا الى إن الجامعة تتمسك بخيار السلام في اليمن , وتدعم الشرعية الدستورية للحكومة برئاسة الرئيس عبد ربه منصور هادي.. إن العملية السلمية التي تقودها الأمم المتحدة في الحديدة تمثل خطوة جيدة لتخفيض التصعيد العسكري وبناء الثقة.. إلا أنها لا زالت تصادف عراقيل يضعها الطرف الحوثي الذي نحمله مسئولية التدهور المطرد في الوضع الإنساني. 

و نوه الى ان التدخلات الإيرانية في الشئون العربية اتخذت صورة أكثر خطورة وتهوراً في الشهور الماضية.. إذ تجاوزت إشعال الأزمات داخل الدول إلى تهديد أمن الملاحة وإمدادات الطاقة في منطقة الخليج العربي.. وقد اجتمع القادة العرب في قمة مكة في آخر مايو الماضي لإدانة كافة الاعتداءات الإيرانية على مبدأ حرية الملاحة البحرية في المياه الدولية في الخليج العربي وخليج عمان.. ومعروض أمام مجلسكم الموقر مشروع قرار في هذا الشأن الذي يهم العرب جميعاً.

و قال ابو الغيط انه كانت السنوات الثلاث الماضية زمناً ضائعاً بالنسبة للقضية الفلسطينية ,  فبدلاً من أن ننخرط في عملية سلمية جادة وفق مرجعيات واضحة، وجدنا أنفسنا ندور في حلقات مفرغة من انتظار خطط يُعلن عنها ورؤى يجري التبشير بها، بينما الواقع على الأرض لا يبشر بخير أو يدعو للتفاؤل , وإن الخطة الوحيدة التي نراها تُنفذ اليوم للأسف هي خطة تصفية القضية والتضييق الشديد على أصحابها , تنطلق هذه الخطة من رؤية مقلوبة للوضع مفادها أن المشكلة تكمن في الشعب الخاضع للاحتلال، لا في القوة القائمة به، أو في واقع الاحتلال نفسه موضحا إن لدى إسرائيل في اللحظة الحالية غطاء سياسياً توفره لها الولايات المتحدة، بما يمكنها من الاعتداء على الأراضي العربية في بعض دول المنطقة كما شهدنا خلال الأسابيع الماضية... إنه نوع من اللعب بالنار وسلوك استعراضي لا غرض من ورائه إلا الدعاية الانتخابية.. ونحذر من أن استمرار مثل هذه التصرفات الهوجاء يهدد بإشعال المنطقة بصورة لن تكون في صالح أمن أو استقرار أي طرف.

وفي سوريا نجد أن بعض القوى الإقليمية التي تسعى إلى اغتنام الفرص، وتحقيق مكاسب على حساب العرب في لحظة مرتبكة، تُمارس نوعاً من الانتهازية السياسية التي ستترك آثارها في ذاكرة الشعوب قبل الحكومات .. إن الحل في سوريا لا يكون بتقطيع أوصال الوطن السوري إلى مناطق نفوذ تحت هيمنة أجنبية.. وإنما بتسوية شاملة على أساس القرار 2254 تضمن للوطن وحدته وتكامل ترابه.. وتُعطي السوريين جميعاً، في داخل الوطن وخارجه، الأمل في أن الوطن السوري سيعود حاضناً لكافة أبنائه بلا إقصاء .. وبغض النظر عن انتمائهم السياسي أو الديني طالما لم ينتهجوا الإرهاب سبيلاً .. إن هذا هو المشروع السياسي الوحيد الذي يقود لاستعادة الوطن السوري، شعباً وأرضاً وسيادة.







يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

فرنسا: أحبطنا عملا إرهابيا استلهم مدبره خطته من هجمات 11 سبتمبر

وفي مقابلة مع قناة "فرانس 2" التلفزيونية، اليوم قال كاستانير إن "فردا استلهم (خطته) من أحداث 11 سبتمبر والطائرات التي دمرت برجي مركز التجارة العالمي تم اعتقاله من قبل أجهزتنا الاستخبارية". وأوضح الوزير أن الشخص المذكور اعتقل قبل حادث 3 أكتوبر، الذي لقي فيه ثلاثة ضباط... المزيد

مصرع إثنين واصابة شرطى في هجوم على مطار بالبرازيل

وقالت متحدثة باسم الشرطة العسكرية لوكالة فرانس برس إنّ ثلاثة مهاجمين قتلوا خلال الحادث الذي بدأ في الساعة 10:00 بالتوقيت المحلي (13:00 ت غ) في صالة البضائع في مطار فيراكوبوس على بعد 100 كلم من ساو باولو. وقتل مسلحان وأصيب شرطي بجروح أثناء تبادل لإطلاق النار في صالة المطار. وقالت الشركة... المزيد

بعد إطلاق النار على المتظاهرين.. جنبلاط يطالب وزير التعليم اللبناني بهذا الأمر

  وقال "جنبلاط" في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إنه طلب من الوزير ​أكرم شهيب​ تسليم الذين أطلقوا النار في الهواء، مضيفًا "نحن تحت القانون لكن نطلب تحقيق شفاف ونرفض الاعتداء على ايا كان". يذكر أن مرافقي وزير التعليم اللبناني... المزيد

رئيس الحزب التقدمى الاشتراكي يقترح على الحريري الاستقالة

وأضافت أن جنبلاط اتصل بالحريري وعرض عليه أن تقدم الحكومة استقالتها، مشيرا إلى أنه إذا سقطت الحكومة لن تدخل البلاد في حكومة وحدة وطنية. ودعا نشطاء لبنانيون على مواقع التواصل الاجتماعي لإضراب عام غدا الجمعة في مختلف المدن اللبنانية. وتشهد العديد من المدن اللبنانية تظاهرات احتجاجا على... المزيد

بسبب التظاهرات.. إغلاق المدارس والجامعات في لبنان

  ووفقًا لصحيفة "النهار" اللبنانية، أصدر المكتب الإعلامي لوزير التربية والتعليم العالي، بيانا، أعلن فيه إغلاق المدارس الرسمية والخاصة والجامعات، غدا الجمعة، وذلك بسبب الأوضاع الراهنة في البلاد. وتشهد العديد من المدن اللبنانية تظاهرات احتجاجا على تردي الأوضاع... المزيد

اترك تعليق